• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

القراء يظهرون قدراً متساوياً من التفاعل في الحالتين

دراسة أميركية: لا فرق بين قراءة الصحف مطبوعة أو إلكترونية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أغسطس 2015

إعداد: وائل بدران

كشفت دراسة أميركية أن القراء يظهرون القدر نفسه من التعاطف والمشاركة الانفعالية عند قراءة القصص الإنسانية ذات المصداقية، سواء عبر الصحف المطبوعة أو الرقمية، بغض النظر عن الوسيط الذي يطالعون القصة من خلاله.

وقارنت الدراسة التي أجرتها مجلة «كولومبيا جورناليزم ريفيو» بالتعاون مع مركز «جورج ديلاكورت» لصحافة المجلات ردود الأفعال الانفعالية لمجموعة من الأشخاص قرأوا قصة في إحدى المجلات المطبوعة مع مجموعة أخرى قرأوا القصة ذاتها عبر شاشة إلكترونية، وعلى كافة الصعد العملية التي يمكن قياسها، أظهرت المجموعتان نتائج مماثلة بصورة مفاجئة.

وتذكر قراء النسختين المطبوعة والإلكترونية نفس مستوى التفاصيل، وشعروا بالاندماج المتساوي في المفردات والقصة بشكل عام، وكان من المرجح أن يكون رد فعلهم متماثلاً بناء على استجاباتهم العاطفية بالتبرع بالمال أو الوقت لقضية مرتبطة بالقصة.

وكشفت أيضاً دراسات ذات صلة أنه لا يوجد اختلاف في الفهم على أساس المقارنات المتوازية بين الصحف المطبوعة والرقمية، بيد أن هذه النتائج تبدو متعارضة مع إجماع بين دارسين يقولون إن هناك فروقاً جوهرية بين تجارب القراءة على الورق وعبر الشاشات.

وبحسب باحثين مثل «آن مانجين» و«ماريان وولف»، «عندما نقرأ على الشاشات، نتصفح ونجتزئ القراءة ويتشتت انتباهنا بسهولة، ولا نتذكر العرض المادي للمعلومات، كما نفعل عند قراءة الصحف المطبوعة، ونتيجة لذلك، يتأثر الفهم والاحتفاظ بالمعلومة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض