• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بدء محاكمة قاتل المراسل الصيني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أغسطس 2015

(دبي- الاتحاد)

دبي - (الاتحاد)

اتهمت النيابة العامة بدبي أمام محكمة الجنايات صباح أمس شابا عربي الجنسية بقتل صيني داخل مصعد بناية في منطقة نايف في يونيو الماضي وسرقته مليونا و20 ألف درهم من المجني عليه، سلم قسما من المبلغ المسروق إلى زوجته.

وأنكر المتهم ما أسندته النيابة العامة من اتهامات فيما تمسكت الأخيرة بكل ما أوردته في لائحتها من اتهامات له مطالبة بإنزال عقوبة الإعدام بحقه.

وقالت النيابة العامة إن المتهم البالغ من العمر 35 عاما قتل المجني عليه عمدا مع سبق الإصرار والترصد بأن بيت النية وعقد العزم على قتله فراقب خط سيره وأعد العدة بأن جهز سكينا وعصا خشبية وتوجه إلى مقر سكنه وتربص به وما إن ظفر به داخل مصعد البناية حتى نفذ مكنون نيته.

وبينت أن المتهم باغت المجني عليه بضربة على رأسه بعصا خشبية كانت معه ثم لاحقه بطعنتين بالسكين في صدره وكتفه أودتا بحياته، مشيرة إلى أن جريمته ارتبطت بسرقة مليون و20 ألف درهم التي كانت بحوزة المجني عليه.

واتهمت النيابة العامة زوجة المتهم ورجلا آخر بتهمة حيازة الأموال المسروقة من المجني عليه الصيني، لكن الزوجة والرجل تمسكا بالإنكار، فيما طالبت الزوجة بإطلاق سراحها بكفالة فسألها القاضي فيما إذا كان لديها مكان تقطن فيه فردت بالنفي، فرفض القاضي طلبها لأنه لا يوجد مكان تتجه إليه وأمر باستمرار حبسها.

وبحسب إفادة ضباط الشرطة فإن المجني عليه كان في طريقه لإيداع المال في حساب الشركة التي يعمل فيها كمراسل، فتبعه المتهم إلى المصعد ووجه له عدة طعنات أودت بحياته، ثم لاذ بالفرار.

وبينت إفادات رجال الشرطة أن تحديد هوية المتهم تمت من خلال كاميرات المراقبة التي أظهرته وهو يغادر المبنى الذي وقعت فيه الجريمة وهو مسرعا ويحمل على ظهره حقيبة وضع فيها الأموال التي سرقها من المجني عليه بعد قتله.

وبحسب ما كانت شرطة دبي أفصحت عنه في المؤتمر الصحفي الذي عقدته عقب إلقاء القبض على المتهم في يونيو الماضي، فإن فرق البحث الجنائي ألقت القبض عليه قبل ساعات من محاولة تسلله عبر الحدود إلى سلطنة عُمان، وضبطت بحوزته 60 ألف درهم، فيما ضبطت زوجته قبل مغادرتها مطار دبي مع طفليها وبحوزتها جزء من المبلغ أما المتهم الثالث في القضية فقد أعطته الزوجة 730 ألف درهم، لتحويلها إلى بلد عربي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض