• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

إسبانيا في «قوى العالم» بـ 39 رياضياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أغسطس 2015

مدريد (د ب أ)

تستعد إسبانيا للمشاركة في بطولة العالم لألعاب القوى في العاصمة الصينية بكين ببعثة تضم 39 رياضياً وفي ظل غياب اوسيبيو كاسيريس الذي كان أحد أبرز المرشحين للفوز بميدالية في منافسات الوثب الطويل بسبب الإصابة.

وسيكون كلا من روث بيتيا، بطلة القفز بالزانة وميجيل أنخيل بطل رياضة المشي، الحائزين على الميدالية البرونزية في مونديال موسكو عام 2013، من بين الحاضرين مع البعثة الإسبانية في العاصمة الصينية.

وقام المدير الفني للبعثة الإسبانية رامون سيد باستدعاء 26 رجلًا و13 امرأة، 32 منهم حصلوا على العلامة الأدنى التي تؤهلهم للمشاركة في البطولة والتي اشترطها الاتحاد الدولي لألعاب القوى.

وقام الاتحاد الدولي لألعاب القوى بقبول الرياضيين السبعة الآخرين (أربعة رجال وثلاث سيدات) بفضل المقترح الذي قدمه سيد معتمداً على المستوى البدني الذي ظهر به هؤلاء اللاعبون خلال البطولة المحلية في إسبانيا.

وتعتبر بعثة إسبانيا المكونة من 39 رياضياً هي التمثيل الأضعف لهذه الدولة في بطولات العالم منذ انطلاق نسختها الأولى في هلسنكي عام 1983 عندما شاركت بـ 27 رياضياً.

وقال كاسيريس الذي حل رابعاً في منافسات الوثب الطويل ببطولة العالم في موسكو وبفارق سنتيمتر واحد عن الميدالية البرونزية عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» أنه لم يتعافى من إصابة بقطع في الأوتار، ولن تشارك أيضاً في البطولة العداءة ديانا مارتين المتخصصة في منافسات 3 آلاف متر حواجز بسبب الإصابة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا