• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

محاكمة شاب أردني أمام محكمة فيدرالية بتهمة دعم «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 أغسطس 2015

نيويورك (أ ف ب)

مثُل شاب أردني أميركي في الـ20 من عمره أمس الأول أمام القضاء قرب مدينة نيويورك بتهمة محاولة الانضمام إلى تنظيم «داعش». والشاب نادر سعادة هو واحد من بين أربعة أشخاص على الأقل تم اعتقالهم في منطقة نيويورك خلال الأشهر الماضية للاشتباه بانتمائهم إلى شبكة من المؤيدين للتنظيم الإرهابي. وسافر نادر سعادة إلى الأردن في مايو في محاولة على ما يبدو للانضمام إلى «داعش»، وهو متهم بالتآمر ومحاولة تأمين دعم مادي للمتشددين. ومثل سعادة أمام القاضي في محكمة فدرالية أميركية في نيويورك في نيو جيرسي، حيث تليت عليه التهم الموجهة إليه. ويقول الادعاء إن سعادة تواصل في بدايات العام 2012 مع واحد من المتهمين الثلاثة الآخرين في منطقة نيويورك، حيث عبر عن كرهه للولايات المتحدة ورغبته في تشكيل مجموعة صغيرة ممن يؤيدون فكره. وجاء في وثائق المحكمة، إنه بحلول أبريل 2015 تحول إلى مؤيد متطرف لداعش، وكان يحضر نفسه للسفر. كما برر سعادة السلوك المرعب لداعش مثل حرق الطيار الأردني.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا