• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

الأندية ترحب بمقترح استثناء 6 لاعبين وتطلب تخفيف الشروط

«أوضاع اللاعبين» تدعو «المجالس الرياضية» إلى مناقشة إلغاء قانون «سقف الرواتب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 26 يناير 2014

معتز الشامي (دبي)- بدأت لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين باتحاد الكرة الإعداد لعرض مقترحاتها وتصورها على الأندية والمجالس الرياضية فيما يتعلق بنظرتها في التعامل مع قانون سقف رواتب اللاعبين الذي وافقت الأندية على تحديده بمبلغ مليون و800 ألف للدوليين ومليون و200 ألف لغيرهم.

ويتوقع أن ترسل اللجنة خلال الأيام القليلة المقبلة مقترحاتها الخاصة بتعديل قانون السقف، والتي كانت قد عرضتها على مجلس إدارة الاتحاد في اجتماعه الأخير، إلى الأندية لدراستها والرد عليها قبل الدعوة لعقد سلسلة ورش عمل لمناقشة جميع الجوانب الخاصة بالتعديلات المقترحة.

ومن المنتظر أن تطرح اللجنة التنسيق مع المجالس الرياضية الثلاثة، حيث ستتم دعوتها لمناقشة آخر المستجدات الخاصة بتطبيق القانون وآليات تعديله بما يتماشى مع تعاطي الأندية مع تنفيذه خاصة بعدما وردت تقارير وأنباء تفيد بوجود نسبة كبيرة من الاختراقات للقانون المفروض في معظم التعاقدات، التي أبرمت منذ إقراره رسمياً قبل عامين.

الجدير بالذكر أن القانون أقر برغبة كبيرة من المجالس الرياضية، أملاً في الحد من الإنفاق المرتفع على صفقات انتقال المواطنين من جانب، بالإضافة لعدم إرهاق ميزانيات الأندية من جانب آخر.

يأتي ذلك على الرغم من الترحيب الذي أبدته معظم الأندية بالإضافة لمجلس إدارة الاتحاد بالمقترح الخاص باستثناء 6 لاعبين يكون سقفهم مفتوحاً لدى كل نادٍ، على أن توضع شروطاً صارمة لتطبيق هذا الإلغاء الجزئي عبر اشتراط أن يكون اللاعب دولياً أو شارك مع المنتخبات الوطنية الشباب أو أوليمبي أو الأول. ويميل الاتحاد لإقرار هذا التعديل، لكنه أعطى اللجنة فرصة مراجعة الأندية ومناقشة التعديلات المقترحة بعد إخضاعها لمراجعات ونقاش تفاعلي مع أصحاب الشأن، وهي الأندية والمجالس الرياضية، سواء بإقرار الإلغاء الجزئي، أو إلغاء القانون برمته، وهو المقترح الأقل قبولاً.

وتلقت لجنة أوضاع اللاعبين مقترحاً خاصاً بربط قانون السقف بالميزانيات السنوية للأندية، وهو المطبق من قبل الاتحاد الأوروبي على الدوريات الأوروبية المحترفة بهدف السيطرة على حجم وقيمة التعاقدات بين الأندية في القارة العجوز، والتي أدت لتراكم الديون على العديد منها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا