• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

السعودية تجدد دعمها للمعارضة وواشنطن تتوقع عقد المباحثات آخر يناير

دي ميستورا يبحث في دمشق السبت التحضيرات لاجتماع جنيف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 يناير 2016

قال مبعوث الأمم المتحدة الخاص بسوريا ستيفان دي ميستورا أمس، إن السعودية عبرت عن إصرارها على ألا تعرقل التوترات مع إيران، المحادثات الخاصة بالعملية السياسية في سوريا والمقررة في جنيف هذا الشهر، وهو ما أكده وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، مجددا رفض بلاده لأي دور لبشار الأسد في مستقبل سوريا.

وأكد مصدر في الأمم المتحدة، أن دي ميستورا سيبحث السبت المقبل في دمشق التحضيرات للمفاوضات المرتقبة الشهر الحالي بين النظام والمعارضة، بعد لقائه في الرياض ممثلين للمعارضة السورية، وتوجهه إلى طهران لنفس الغرض، حاملا نتائج مفاوضات المعارضة، فيما توقعت الخارجية الأميركية عقد اجتماع بين المعارضة السورية ونظام بشار الأسد هذا الشهر.

وقال دي ميستورا، عقب محادثات في الرياض مع وزير الخارجية السعودي عادل الجبير والمعارضة السورية «يوجد عزم واضح من الجانب السعودي على ألا يكون للتوترات الإقليمية الحالية أي تأثير سلبي على القوة الدافعة لعملية جنيف وعلى استمرار العملية السياسية التي تنوي الأمم المتحدة أن تبدأها في جنيف قريبا مع مجموعة الاتصال الدولية بشأن بسوريا».

ولم يوضح دي ميستورا موقف المعارضة السورية خلال الاجتماع لكنه قال «لا يمكننا أن نتحمل نتيجة خسارة هذه القوة الدافعة برغم ما يحدث في المنطقة».

من جهته أكد الجبير، أن المملكة ستواصل تقديم كل أنواع الدعم العسكري والسياسي للشعب السوري. وأضاف «موقفنا واضح من دعم الشعب السوري ورفض أي دور للأسد في مستقبل سوريا». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا