• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الهند.. ملحق تجاري جديد في سفارة الدولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 أغسطس 2015

أبوظبي (وام)

عُين أحمد سلطان بن حارب الفلاحي ملحقاً تجارياً في سفارة الدولة في جمهورية الهند بالتنسيق بين وزارتي الخارجية والاقتصاد، وذلك في إطار سياسة تدعيم المكاتب التجارية للدولة في الخارج.

وقال عبدالله آل صالح، وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية والصناعة: إن تعيين الفلاحي يأتي ضمن سياسة الوزارة لتعزيز دور مكتبها التجاري في الهند، متمنياً للملحق الجديد التوفيق في مهامه مؤكداً أهمية العلاقات التجارية التي تجمع بين الدولتين.

وحول الدور الذي تلعبه البعثة الإماراتية في الهند، أوضح عبدالله آل صالح أن جهود وزارة الاقتصاد لتعزيز علاقات الدولة الاقتصادية مع جمهورية الهند، تعتبر منسجمة مع المكانة التجارية للهند بالنسبة للدولة، حيث تعد الشريك التجاري الأول للإمارات بحجم تبادل وصل 28 مليار دولار مع نهاية عام 2014 في وقت تجاوز حجم الاستثمارات الإماراتية في الهند حاجز 8 مليارات دولار.

وأكد أن المكاتب التجارية لدولة الإمارات في الأسواق العالمية البارزة تعد إحدى المبادرات الإستراتيجية لوزارة الاقتصاد بهدف زيادة حجم التجارة الخارجية للدولة وتطوير علاقات الشراكة الإستراتيجية مع الشركاء التجاريين وتعزيز صادرات الدولة إلى الأسواق التجارية المهمة وزيادة حصة سوق الإمارات من الاستثمارات الأجنبية المباشرة.

ونوه وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية والصناعة بأن مهام المكاتب التجارية في الخارج تتركز في إعداد التقارير الاقتصادية بشأن التنمية الاقتصادية الحديثة في الدولة المعنية وإبداء الاقتراحات لتعزيز وتطوير العلاقة الاقتصادية بين الإمارات والدول المعنية وجمع المعلومات المتعلقة باقتصاد الإمارات وتجارتها والقضايا الصناعية وتوفير التحليلات بشأنها وأثرها على الاقتصاد المحلي في الإمارات وإجراء الاتصالات المطلوبة مع الجهات المعنية لدى الدول ذات العلاقة، والتي ترتبط بمهام مكاتب التمثيل التجاري.

وأضاف: إن المكتب التجاري يعمل على توفير الخدمات لرجال الأعمال الإماراتيين وإبداء النصح والمشورة لهم والتي تستند على قاعدة من العلاقات التجارية إلى جانب اللوائح والقوانين التجارية الراهنة وتوفير المعلومات بشأن أفضل المصادر لتلبية متطلبات المستثمرين الإماراتيين بشأن السلع وتعزيز العلاقة بينهم وبين نظرائهم في الدولة المعنية.

وأشار إلى أن المكتب يقوم بالرد على التساؤلات التجارية والاقتصادية من جانب المستثمرين والشركات والجهات الحكومية ونشر الوعي بين رجال الأعمال الأجانب بشأن البيئة الجاذبة للأعمال في الإمارات وتوضيح اللوائح المعمول بها والمعلومات ذات الصلة وتوزيع الإصدارات الإعلامية والصادرة عن القطاعات المتخصصة بشأن التنمية الاقتصادية والإنجازات التي قد تحققت في دولة الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا