• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

علاوي يمهل الحكومة 3 أشهر والكتلة السنية تعتبر الإصلاحات غير كافية

منع المالكي من السفر جواً والحظر يطال 816 مسؤولاً عراقياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 أغسطس 2015

هدى جاسم، وكالات (بغداد)

ذكرت مصادر إعلامية عراقية متنوعة أمس، أن أمن مطار بغداد الدولي منع رئيس وزراء العراق السابق نوري المالكي وعدداً من مرافقيه بينهم وزير سابق من السفر خارج البلاد فيما أكدت مصادر لـ«الاتحاد» أن قراراً من هيئة النزاهة في مجلس النواب العراقي وأوامر من رئيس الوزراء حيدر العبادي صدرت بمنع سفر 816 شخصاً يتولون مناصب قيادية في الحكومة الحالية والحكومات السابقة من مستشارين ووزراء ومديرين عامين ومناصب سياسية عليا.

و أمهل رئيس ائتلاف الوطنية نائب الرئيس العراقي أياد علاوي حكومة حيدر العبادي ثلاثة أشهر من أجل تنفيذ الإصلاحات، التي قال إنها «تجاوز للدستور»، واعتبر اتحاد القوى الوطنية الممثل للكتلة السنية في البرلمان، حزمة إصلاحات العبادي بأنها غير كافية ولا تعبر عن المطالب الأساسية للتظاهرات التي خرجت في بغداد والمحافظات ضد الفساد وسراق المال العام .

ونقلت وكالة «باسنيوز» الكردية أمس، عن مصدر عراقي مطلع في العاصمة بغداد أن «السلطات العراقية منعت ليلا رئيس الوزراء السابق ونائب رئيس الجمهورية الذي ألغي منصبه نوري المالكي من السفر، وذلك بقرار من رئيس الوزراء حيدر العبادي الذي أمر بمنع عدد من المسؤولين من السفر» ، لكن مصادر مقربة من المالكي نفت أن يكون الأخير حاول مغادرة البلاد مشيرة الى انه لم يتبلغ بعد قرار عزله من منصب نائب رئيس الحكومة.

وأكدت مصادر لـ«الاتحاد» أمس «أن أوامر من العبادي صدرت بحظر السفر على عدد من المسؤولين العراقيين، على خلفية اتهامهم في ملفات فساد». وبينت المصادر وباسنيوز أن العبادي «أوعز بمنع سفر سبعة مسؤولين كبار آخرين إلى خارج العراق».

وأضافت أن «العبادي أمر أيضاً بحظر السفر جواً وبراً لعدد من مسؤولي الحكومة، لمن هم بدرجة مدير عام فما فوق، لحين الانتهاء من التحقيقات الخاصة في ملفات فساد تم فتحها أخيراً»، مضيفة أن هذه الأوامر لا تشمل أعضاء مجلس النواب العراقي. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا