• الأحد 09 ذي القعدة 1439هـ - 22 يوليو 2018م

تعاون بين «الدراسات الإسلامية» و«مركز جنيف» بجامعة أكسفورد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 ديسمبر 2017

دبي (الاتحاد)

شهد معالي الدكتور حنيف حسن القاسم، رئيس مركز جنيف لحقوق الإنسان والحوار العالمي، حفل توقيع اتفاقية للتعاون مع مركز أكسفورد العالمي الشهير للدراسات الإسلامية، التابع لجامعة أكسفورد.

ووقع الاتفاقية المدير التنفيذي لمركز جنيف السفير إدريس جزائري، والمدير المؤسس لمركز أكسفورد للدراسات الإسلامية الدكتور فرحان نظامي، وذلك في مقر مركز أكسفورد، بحضور عدد من المسؤولين بالمؤسستين.

وتشكل الاتفاقية الأساس لتكوين شراكة تعاونية بين المركزين، بهدف تنظيم حلقات نقاشية مشتركة في مكتب الأمم المتحدة في جنيف أو في جامعة أوكسفورد بشأن المسائل المتصلة بتعزيز الحوار بين الثقافات وبين الأديان. كما تلزم الاتفاقات الأطراف بإعداد وبتنظيم برامج تدريبية مشتركة، تتصل بتعزيز حقوق الإنسان والسلام والتنمية المستدامة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وأعرب رئيس مركز جنيف معالي الدكتور حنيف حسن علي القاسم عن سعادته بتوقيع اتفاقيات الشراكة.

من جهته، قال جزائري: «إن الشراكة مع مركز أكسفورد للدراسات الإسلامية هي فرصة «لبناء الجسور بين الإسلام والمسيحية، ولتعزيز الحوار بين مجموعة متنوعة من الأطراف المعنية المشاركة في تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها في المنطقة العربية والغرب».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا