• الخميس 10 شعبان 1439هـ - 26 أبريل 2018م

بإسناد كبير من القوات المسلحة الإماراتية

تمشيط ساحل الخوخة من ألغام الحوثيين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 ديسمبر 2017

عقيل الحلالي (صنعاء)

قتل العشرات من عناصر ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران أمس الأربعاء باستمرار المعارك مع قوات الشرعية في اليمن والغارات الجوية للتحالف العربي. وأفادت مصادر عسكرية ميدانية بتجدد الاشتباكات بين ميليشيات الحوثي وقوات الشرعية المسنودة بقوات من التحالف العربي في شمال مدينة الخوخة جنوب محافظة الحديدة غرب البلاد، مشيرة إلى أن طيران التحالف العربي قصف أمس الأربعاء مواقع للميليشيات الحوثية في مدينة حيس المجاورة، ما أسفر عن مقتل وجرح العديد من المتمردين.

وذكرت أن قوات الشرعية، وبإسناد كبير من القوات المسلحة الإماراتية تواصل تمشيط الشريط الساحلي للخوخة ومناطق في شرق المدينة من حقول الألغام التي زرعتها ميليشيات الحوثي لإعاقة تقدم القوات شمالاً صوب مدينة التحيتا بعد تحريرها الخوخة يوم الخميس الماضي.

وأكدت المصادر مقتل 22 على الأقل من عناصر ميليشيات الحوثي في الاشتباكات شمال الخوخة وفي الغارات الجوية على أهداف في مدينتي حيس وبيت الفقيه، لافتة إلى مصرع القيادي الحوثي علي الحسام وكنيته أبو قُصي، وعدد من مرافقيه، في ضربة جوية شمال حيس.

كما لقي عدد من عناصر الميليشيات مصرعهم في ثلاث غارات دمرت مواقع للحوثيين في منطقة الكيدية بالزرانيق في مدينة بيت الفقيه جنوب مدينة الحديدة. وأسفر القصف عن تدمير معدات عسكرية للميليشيات كانت مخبأة في المنطقة، بحسب سكان محليين.

وكذب قائد عمليات الساحل الغربي عبدالرحمن المحرمي الأخبار التي يتم تداولها من قبل وسائل الإعلام الانقلابية والموالين لها من انتصارات في ضواحي الحديدة. وأكد أن المليشيات وبسبب هزائمها المتكررة وتقهقرها في مختلف المواقع والجبهات لجأت لتغطية الهزيمة عبر الاستهلاك الإعلامي والترويج للانتصارات الكاذبة في ظل استمرار تقدم القوات باتجاه مدينتي الجراحي وزبيد، موضحا أن عملية تأمين المناطق المحررة مستمر في ظل محاولة الميليشيات الانقلابية التسلل وزرع عبوات ناسفة في الطرقات الرئيسية الواصلة بين المدن المحررة . ... المزيد