• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

كرم الشركاء والرعاة وافتتح معرض «وفر»

سلطان القاسمي يشهد انطلاق فعاليات مؤتمر الشارقة للموارد البشرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 فبراير 2018

لمياء الهرمودي (الاتحاد)

شهد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، صباح أمس بمجمع كليات الطب والعلوم الصحية بجامعة الشارقة، انطلاق فعاليات مؤتمر الشارقة الخامس للموارد البشرية الذي تنظمه دائرة الموارد البشرية بحكومة الشارقة تحت شعار«استراتيجيات التأهيل الحديثة في مجتمع المعرفة»، بحضور نخبة من الخبراء والاختصاصيين في مجال الموارد البشرية، وممثلين من كافة الدوائر والجهات المحلية والاتحادية والقطاع الخاص.

ويناقش المؤتمر، خلال يومين، واقع الموارد البشرية في العالم العربي، والتوجهات والمسارات والتغيرات التطويرية لمستقبل التأهيل والتعليم في مجتمع المعرفة وتأهيل الكوادر البشرية الوطنية.

وقال الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس دائرة الموارد البشرية رئيس اللجنة العليا المنظمة للمؤتمر: «يأتي مؤتمر الشارقة الخامس البشرية ضمن الاستراتيجيات الحديثة في خدمة مجتمع المعرفة».

وأضاف: «في الموارد البشرية حملنا على عاتقنا تدريب وتأهيل الكوادر الوطنية عبر مجموعة من البرامج المتميزة والمتوافقة مع سوق العمل، وليتمكن الخريج من القيام بكافة الأعمال، سواء في القطاع الحكومي أو الخاص، انطلاقاً من توجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة، الاستثمار في التعليم وآفاقه، باعتباره الركن الأساسي في التنمية».

وقام صاحب السمو حاكم الشارقة بتكريم الشركاء والرعاة والمساهمين في إنجاح المؤتمر، كما تسلم سموه هدية تذكارية من دائرة الموارد البشرية تقديراً لرعايته وتشريفه بحضور المؤتمر.

كما افتتح سموه معرض «وفر» المصاحب للمؤتمر، وتوقف سموه عند عدد من المنصات واستمع من القائمين على ما يقدمونه من خدمات وعروض لموظفي حكومة الشارقة.

حضر المؤتمر إلى جانب سموه، الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام، والشيخ محمد بن عبد الله آل ثاني رئيس دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية، والشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، والشيخ ماجد بن سلطان بن صقر القاسمي مدير دائرة شؤون الضواحي والقرى، والشيخ فيصل بن سعود القاسمي مدير هيئة مطار الشارقة الدولي، وخولة الملا رئيس المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا