• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

استكمال الأعمال نهاية أغسطس الجاري

بلدية العين تواصل صيانة نفق «استاد هزاع بن زايد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 أغسطس 2015

العين (الاتحاد)

تواصل بلدية مدينة العين ممثلة بإدارة الطرق الداخلية والبنية التحتية أعمال الصيانة نفق «استاد هزاع بن زايد» جراء حدوث بعض الأضرار في بلاط الجدران ما أدى إلى تساقطه على ممرات المشاة المتاخمة للجدران. وقال المهندس أحمد محمد الجابري رئيس قسم صيانة الطرق بالإنابة: تشمل أعمال الصيانة والتحسينات، وإجراء صيانة فورية للجدران حفاظا على أمن وسلامة مرتادي الجسر من الجمهور، إضافة إلى الحفاظ على المظهر العام للمدينة، ضمن أعمال الإجراءات الفورية التي تتخذها الإدارة للحد من أي تشوهات أو سلبيات تخص أصول الطرق والبنية التحتية، وتضمنت الأعمال إزالة البلاط المتضرر ومعالجة الأسطح، بما يتماشى مع خطة التطوير العمراني في إمارة أبوظبي.

ولفت إلى أن أعمال الصيانة التي بدأت منذ يوليو الماضي، تجرى متناهية نظرا لحساسية الموقع والمبنى، لضمان المحافظة على انسيابية حركة المركبات، والمشاة، داخل النفق وإدامتها بأفضل حالة تشغيلية بما يتفق مع معايير الجودة والسلامة. وأوضح الجابري أن أعمال صيانة النفق تشمل كذلك أعمال صبغ كامل للجدران داخل النفق بألوان ودهانات خاصة، تعكس الطابع التراثي للبيئة المحيطة من حيث اللون ونقش الأسطح، وذلك باستخدام أحدث الطرق والمواصفات العالمية، موضحا أن نفق استاد هزاع بن زايد يسمح بعبور مختلف أنواع المركبات والتي لا يزيد ارتفاعها على 6 أمتار ويبلغ طول النفق 400 متر بثلاثة مسارات بعرض 10.95 متر لكل اتجاه.

وكشف عن أن تكلفة أعمال صيانة الإجمالية للنفق قيد الإنجاز حاليا تبلغ 460 ألف درهم، ومن المتوقع الانتهاء من أعمال المشروع في نهاية الشهر الجاري، موضحا أن أعمال الصيانة التي يجري تنفيذها في النفق تتم على مرحلتين تتضمن إزالة البلاط واستكمال أعمال الدهانات. وتأتي هذه العملية في إطار سعي بلدية مدينة العين الدؤوب لتطوير وتحسين الطرق والجسور بالمدينة ورفع جاهزيتها وحالتها التشغيلية إلى أفضل مستوى وفق أعلى المعايير الفنية وذلك من خلال القيام بأعمال التحسينات والتطوير لمواكبة النهضة العمرانية ومتطلبات التطور وتلبية احتياجات النمو والانتشار السكاني في المدينة.

الجدير بالذكر ان استاد هزاع بن زايد والمقام على مساحة 45 ألف قدم مربعة، واحد من أكثر المشاريع الرياضية تطوراً بمنطقة الشرق الأوسط، حيث يشمل 25 ألف مقعد موزعة على 7 مستويات.. ويُعتبر الاستاد مركزاً هاماً لتجمع المواطنين والمقيمين في دولة الإمارات والسياح الزائرين من كافة أنحاء العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض