• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

استبدالها بالمياه المعالجة بالطريقة الرباعية

إيقاف الضخ من 230 بئراً في ليوا للحفاظ على المخزون الجوفي للمياه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 26 يناير 2014

عمر عليمات (أبوظبي) – قال مبارك عبيد الظاهري، نائب المدير العام في شركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي، إنه تم إيقاف ضخ المياه من 230 بئر مياه جوفية في منطقة ليوا تستخدم لري المزارع، واستبدالها بمياه محطة المعالجة الرباعية في منطقة الوثبة، الوحيدة على مستوى الدولة التي تنتج المياه بتقنيات المعالجة المتقدمة.

وقال الظاهري لـ«الاتحاد» إن إيقاف الضخ من الآبار يساهم في الحفاظ على المخزون الجوفي، علاوة على تقليل الفاقد منها، نتيجة جرها لمسافة تصل إلى 160 كيلومتراً من ليوا، فضلاً عن المساهمة في زيادة الإنتاج الزراعي.

وأوضح أن محطة الوثبة تنتج نحو 25 ألف متر مكعب يومياً من المياه الصالحة لري المزروعات والخضراوات، والتي يتم معالجتها بصورة دقيقة جداً، إذ يتم إنتاج مياه صالحة للاستهلاك البشري، لذا يتم ري المزروعات ذوات الساق القصيرة منها.

وأشار إلى أنه يتم أخذ العينات من المحطة على مدار الساعة، لفحصها في المختبرات المعنية، للتأكد من مطابقتها للمعايير الصحية المطلوبة ضمن شروط صارمة، كما يتم إرسال العينات بشكل أسبوعي إلى مختبرات عالمية لتأكيد النتائج.

وأوضح الظاهري أن كمية المياه المعالجة في إمارة أبوظبي بجميع مناطقها تبلغ 730 ألف متر مكعب يومياً، منها 130 ألفاً في مدينة العين، وتشهد طلباً يزيد على المعروض منها، فيما يتم استغلال كامل الكمية في المنطقة الغربية، والتي تبلغ 30 ألف متر مكعب، ويستغل نصف الكمية المنتجة من مدينة أبوظبي.

ووصلت كمية المياه المعالجة في مدينة أبوظبي إلى 570 ألف متر مكعب يومياً، يستغل 50% منها لري المسطحات الخضراء، في حين يتم هدر الكمية المتبقية من خلال تصريفها في مياه البحر، بسبب قصور الشبكات الفرعية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا