• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

أكدوا أن الإمارة باتت وجهة للتباحث في شؤون الاستدامة وإطلاق الابتكارات

«شركات دولية»: الحضور العالمي في «قمة المستقبل» يؤكد دور أبوظبي الريادي بالطاقة المتجددة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 26 يناير 2014

عمر عليمات (أبوظبي) - أكد مسؤولو شركات عالمية في مجال الطاقة المتجددة والتقليدية أن الحضور الدولي المميز، في الدورة السابعة للقمة العالمية لطاقة المستقبل، يؤكد الدور الذي تلعبه أبوظبي على الخريطة الدولية، لاسيما فيما يتعلق بجهودها الرامية إلى تعزيز حلول الطاقة النظيفة، وخفض البصمة الكربونية، على الرغم من أنها أحد أكبر منتجي ومصدري النفط والغاز.

وحظيت القمة بحضور دولي يعد الأكبر منذ انطلاقها، إذ جمعت على مدى ثلاثة أيام صناع القرار ومنتجي تقنيات الطاقة المتجددة وخبراء القطاع والجمهور تحت سقف واحد، لتشكل منصة عالمية استقطبت أنظار العالم.

وفاق عدد الحضور 30 ألف مشارك من 172 دولة، و125 متحدثاً في المؤتمر المرافق للقمة.

واعتبر العديد من رؤساء ومديري الشركات العالمية أن تطور القمة من عام إلى آخر يؤكد نجاح النهج الذي تتبعه أبوظبي على المستويين الإقليمي والعالمي، مما يساهم في زيادة الجهود الدولية الرامية إلى زيادة نسب الاعتماد على الطاقة النظيفة والمتجددة، خاصة أن أبوظبي تستثمر في هذا القطاع بشكل كبير سواء داخل الإمارة أو في دول أخرى في أفريقيا وآسيا وأوروبا.

وقال برنارد كليمنت، نائب أول للرئيس في شركة «توتال للطاقات الجديدة»، إن المبادرات التي تطلقها أبوظبي مهمة جداً لفهم دور الطاقة المتجددة، وقد حظيت القمة بمشاركة كبيرة من قبل الوفود والشركات العالمية والإقليمية، مما يثبت ويعزز دور وإمكانات قطاعات الطاقة النظيفة ومرفقاتها المساندة.

وأضاف «من الملاحظ تحول أبوظبي نحو تبني الاستراتيجيات التي تكفل تصدير النفط والغاز، بجانب الطاقة المتجددة وتطوير مشاريعها، مما يساهم في تنويع سلة الطاقة في الإمارة». وأصبحت القمة وجهة عالمية للشركات والمؤسسات العاملة في قطاع الطاقة النظيفة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا