• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

تصاميم جمعت بين الأناقة والبساطة

فساتين تعود بالمرأة إلى زمن الترف والدلال بلمسات عصرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 يناير 2013

تصاميم عصرية تعيد المرأة الى زمن الترف والدلال في سهرات الشتاء والربيع، مجموعة جديدة ابتكرت فساتين سهرة وزفاف في عرض متميز ضم نحو خمسين تصميما جميعها تبرز الطلة الأنثوية الناعمة وتعيد للأذهان سحر وأناقة حقبة الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي حيث الكلاسيكية بلمسات عصرية وقدرة ابتكارية خاطبت مختلف الأذواق، عبر أنامل مصممة الأزياء المصرية أماني الشريف التي نجحت في إبراز أنوثة المرأة مع الاحتفاظ بالحشمة.

ماجدة محيي الدين (القاهرة) - انحازت المجموعة الجديدة في معظم الفساتين إلى القصات المتعددة المتداخلة التي تكسب القوام شكلا متناسقا جذاباً، إلى جانب اعتماده على قصة «الميرماد» في عدد من التصاميم لتبدو المرأة أكثر نعومة وبساطة فيما كاد التطريز يختفي بشكله التقليدي ليظهر الفراء واللآلئ وأحجار الشورافسكي الشفافة على بعض الموديلات فيمنحها طلة متفردة.

الروح الشرقية والحديثة

وتؤكد أماني الشريف أن المجموعة هي امتداد للخط الذي اختارته لنفسها في عالم الأزياء، حيث تحرص على أن تمزج بين الروح الشرقية والاتجاهات الغربية الحديثة، ورغم اهتمامها باستلهام العديد من الأفكار من موضة الخمسينيات فقد حلقت لتعبر الإطار التقليدي إلى عالم الخيال ولم تتقيد بكل تفاصيل الماضي.

وتقول: التزمت بكل ما هو شرقي، بحيث راعيت عادات وتقاليد المرأة العربية في تصميم فساتين تغطي الجسم وتراعي الاحتشام والوقار، ولكنها عصرية وتعتمد على أحدث تقنيات فنون «الهوت كوتيور» بما في ذلك تصميم الأكسسوارات الملائمة لكل فستان.

وتضيف: استخدمت أحدث ما أنتجته مصانع النسيج في العالم من أقمشة وانتقيت الخامات الفاخرة التي تناسب كل موديل ومنها الشيفونات والساتان والحرير والشانتونج والتول والجوبير، الى جانب بعض الأقمشة المطبوعة بالزهور الملونة ووجدت الدرجات الداكنة منها أنسب لموسم الشتاء. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا