• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تضامن دولي مع السعودية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 07 أغسطس 2015

عواصم (وكالات) أدانت بريطانيا بشدة التفجير الإرهابي البربري الذي تعرض له مسجد قوات الطوارئ في مدينة (عسير) جنوب غرب السعودية. وأكد وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا توبايس إلوود أن مثل هذه الاعتداءات تظهر مدى الحاجة لتعزيز التعاون مع الشركاء ومنهم المملكة العربية السعودية بهدف منع تكرار أعمال العنف البربرية ضد مجتمعاتنا. وأدانت الحكومة الألمانية التفجير الإرهابي. وأعرب وزير الخارجية فرانك فالتر شتاينماير عن أمله في إلقاء القبض على مرتكبي هذا العمل الإجرامي وتقديمهم إلى المحاكمة لنيل جزاء ما اقترفته أيديهم، مؤكداً دعم الحكومة ووقوفها إلى جانب حكومة السعودية في هذا المصاب. وأدانت وزارة الخارجية الإسبانية بأشد العبارات التفجير الإرهابي، وأعربت في بيان عن تضامنها الكامل مع السلطات السعودية وشعبها في الحرب على الإرهاب بكل أشكاله، داعية إلى القبض على المسؤولين عن ذلك الهجوم وتقديمهم للعدالة في أسرع وقت ممكن. واستنكرت باكستان بشدة الهجوم الإرهابي. وقال المتحدث باسم الخارجية قاضي خليل الله في بيان إن بلاده تدين بشدة هذا الهجوم الجبان، مؤكداً الوقوف مع السعودية ومساندتها في التصدي للإرهاب.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا