• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

القلق والالتزام تجاه أوروبا يتسيدان الموقف في برلين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 07 أغسطس 2015

برلين (رويترز)

برلين (رويترز)

يبدو أن حسم المعركة بشأن مستقبل أوروبا انتصاراً أو هزيمة سيكون في ألمانيا، وخلال الأيام الماضية، بدا أن مصيرها سيكون الهزيمة، غير أن ذلك يبدو تقليلاً من شأن الالتزام الألماني العميق تجاه نجاح التكامل الأوروبي الذي يرتكز على حكم القانون.

وإذا فشل الاتحاد الأوروبي، فعلى الأرجح سيكون بسبب العودة إلى القومية ورفض الفرنسيين والألمان والهولنديين لتقاسم السيادة، وليس إصرار ألمانيا على الانضباط المالي واحترام القواعد.

وحذرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، مراراً وتكراراً، من أنه «إذا فشل اليورو، ستفشل أوروبا».

لكن في أعقاب قمة منطقة اليورو التي استمرت طوال الليل بشأن أزمة الديون اليونانية، والتي انتهت في الثالث عشر من يوليو الماضي باتفاق على بنود صارمة من أجل التفاوض على حزمة مساعدات ثالثة، اجتاحت موجات قلق عميقة أنحاء أوروبا، خصوصاً في ألمانيا.

وكانت هذه هي المرة الثانية التي يختلف فيها زعماء الاتحاد الأوروبي بشأن المشكلات الجوهرية التي يبدو أنهم عاجزون عن حلها، بعد قمة يونيو التي كانت حول التكيف مع موجات المهاجرين الساعين إلى دخول أوروبا هرباً من الصراعات. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا