• الجمعة 11 شعبان 1439هـ - 27 أبريل 2018م

خلال أولى سهراته على مسرح المجاز

تأهل 10 مشتركين في «منشد الشارقة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 ديسمبر 2017

الشارقة (الاتحاد)

تأهل عشرة مشتركين إلى المرحلة المقبلة من برنامج منشد الشارقة، الذي تنظمه مؤسسة الشارقة للإعلام، في دورته العاشرة هذا العام، خلال أولى سهراته التي أقيمت على مسرح المجاز في الشارقة، وبثّت عبر الهواء مباشرة على شاشة تلفزيون الشارقة مساء أمس الأول.

في حضور بهيّ اختلطت فيه أعلام الدول العربية مع الهتافات المناصرة والمشجعة للمشاركين، حجز كلّ من علي بن صالحة من تونس، وحامد الحبشي من اليمن، وعبد الفتاح جحيدر من ليبيا، ويوسف محمود من مصر، وصالح الخلايلة من الأردن، وياسين لشهب من المغرب، وسلطان السامرائي من العراق، وأحمد قيمة من سوريا، ووليد علاء الدين من لبنان، وياسين حموش من الجزائر، مقاعدهم للمرحلة المقبلة من البرنامج، بينما غادر المنافسات ثلاثة مشتركين هم الإماراتي سعيد بن شملان الطنيجي، والسوداني خالد محجوب، والسعودي عثمان العباسي. وقدّم المشتركون خلال السهرة أجمل ما لديهم من إبداعات أثبتوا خلالها تمتعهم بمواهب كبيرة ترجمت في أداء لافت لأناشيد تراوحت ما بين المقامات الطربية والتراثية، راسمين من خلالها لوحة فسيفسائية من الأصوات العذبة، حيث استهلوا السهرة بأنشودة جماعية حملت عنوان «لأن للحياة معنى» من كلمات وألحان سيف فاضل، وتوزيع أحمد الرضوان، حملت في مضمونها احتفاءً بإمارة الشارقة وإنجازاتها، وأضاءت بلحنها وكلماتها على تاريخ الإنشاد، وأصالة اللغة واللحن.

وأثنت لجنة التحكيم المؤلفة من نخبة من المنشدين والفنانين على رأسهم الفنان التونسي الكبير لطفي بوشناق، والمنشدان الإماراتيان أسامة الصافي وأحمد بوخاطر، على أداء جميع المشتركين، وأشادت في الوقت نفسه بالمواهب الكبيرة التي يمتلكونها، وبقدرتهم على التجوّل بين المقامات، كما وصفوا حضورهم وتأديتهم للأناشيد على خشبة المسرح وقدراتهم الصوتية بالقوية والمتمكنة.

من جانبه، أشار نجم الدين هاشم، المنتج المنفذ لبرنامج «منشد الشارقة»، إلى أن البرنامج يحقق الغاية الأسمى منه، وهو نقل صورة حضارية عن إمارة الشارقة، ونشعر بفرح كبير عندما نرى الأعلام العربية ترفرف على مدرجات مسرح المجاز، لتمثل لوحة من الإخاء والمحبة نعتزّ بها جميعاً». واستضافت السهرة المنشدان المغربي شعيب فضيل، الفائز بلقب الدورة الثامنة من البرنامج، والمنشد المصري محمود هلال، صاحب لقب الدورة التاسعة، اللذين أبدعا في غناء وصلة إنشادية ألهبت حماس الجمهور المتعطش للفن الراقي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا