• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بحث التعاون بين «الداخلية» والجمعية الأميركية للوقاية من الحرائق

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 يناير 2014

أبوظبي (الاتحاد)- بحثت وزارة الداخلية، ممثلة بمجلس تطوير قطاع الدفاع المدني الاتحادي، والجمعية الوطنية الأميركية للوقاية من الحرائق (NFPA)، سبل تعزيز التعاون والتنسيق المشترك وتبادل الخبرات المكتسبة بين الطرفين، في مجال الوقاية والسلامة من الحرائق. وكان اللواء ناصر لخريباني النعيمي، الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، رئيس مجلس تطوير قطاع الدفاع المدني الاتحادي، قد التقى في مقر شرطة أبوظبي، دونالد بليس، نائب رئيس الجمعية الوطنية الأميركية للوقاية من الحرائق، ودريو ازارا، المدير التنفيذي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا للجمعية، بحضور العقيد محمد عبد الله النعيمي، رئيس المكتب التنفيذي لمجلس تطوير قطاع الدفاع المدني الاتحادي. يشار إلى أن الجمعية الوطنية الأميركية للوقاية من الحرائق (NFPA)، من المنظمات العريقة في مجال الوقاية والسلامة، ومقرها الرئيس الولايات المتحدة الأميركية، حيث تم تأسيسها سنة 1896، ولديها أفرع في 100 دولة حول العالم، متضمنة دولة الإمارات العربية المتحدة، وبها 70 ألف عضو منتسباً. وتقوم الجمعية بإجراء الدراسات والبحوث لإصدار دليل واشتراطات الوقاية والسلامة من الحريق الخاصة بالمباني والمنشآت.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض