• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

وفد مشار للمفاوضات يطالب بوقف التدخل الأوغندي

جيش جنوب السودان: القتال مستمر «بلا هوادة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 يناير 2014

وكالات

صرح مصدر عسكري من جنوب السودان بأن القتال يتواصل بلا هوادة في جنوب السودان، بينما يتأهب الجانبان لبدء محادثات سلام بينهما في إثيوبيا، وذلك بعدما أعلن الرئيس سيلفا كير حالة الطوارئ أمس الأول في ولايتي الوحدة وجونقلي. وقال متحدث باسم جيش جنوب السودان لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي.) إن الاشتباكات مستمرة في مدينة بور بولاية جونقلي وفي أجزاء من ولاية الوحدة، رغم أن كلا من الحكومة والمتمردين ارسلوا فرقا للتفاوض إلى العاصمة الإثيوبية.

وأعلنت هيئات إغاثة أن عشرات الآلاف من المواطنين الذين أجبروا على النزوح من منازلهم بسبب القتال الدائر حالياً في جنوب السودان، في حاجة ملحة لمن يقدم لهم يد العون. ولجأ النازحون إلى مخيمات الأمم المتحدة.وهرب نحو 75 ألف شخص إلى مخيم على ضفاف النيل، عبروا إليه على متن قوارب هرباً من القتال الدائر في مدينة بور.

ويقول رئيس بعثة منظمة أطباء بلا حدود، إنه لا تتوافر مياه صالحة للشرب للنازحين.

وقد تدهورت الأحوال في معسكر أويريال للاجئين على ضفاف النيل، الذي أصبح الآن مأوى لنحو 75 ألف شخص فروا من القتال في عاصمة ولاية جونقلي التي استولى عليها المتمردون.

وقال ديفيد ناش من هيئة «إم إس إف» الطبية لـ«بي.بي.سي.»: «لا توجد مياه صالحة للشرب.. الناس يشربون المياه من نهر النيل مباشرة.

وهي مياه طينية، وليست جيدة. وليس هناك مراحيض، ولذلك يتبرز الناس في الخلاء. وتلك ظروف مناسبة جدا لانتشار الكوليرا». وكانت رئيسة بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في جنوب السودان، هيلدا جونسون، قد دعت إلى وقف القتال. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا