• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

العطاس .. الجوكر الجديد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 ديسمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

برغم أنه لم يكمل عامه التاسع عشر، فقد أثبت جدارة كبيرة وأصبح واحداً من أهم العناصر المؤثرة في صفوف «فخر أبوظبي»، ومنذ أن خاض محمد العطاس المدافع الأيمن مباراته الأولى مع الفريق، لفت الأنظار إليه بشدة خاصة أنه يلعب بثقة كبيرة للغاية. واعتاد محمد العطاس على اللعب في مركز المدافع الأيمن، وصال وجال فيه بأكثر من مباراة بدوري الخليج العربي، ولكن في مباراة أوكلاند ظهر ناشئ الجزيرة في مركز مختلف تماماً، حيث لعب في مركز لاعب الوسط المدافع كبديل لمحمد جمال الذي تعرض للإصابة وخرج من قائمة الفريق نهائياً قبل البطولة. وشهد لقاء أوكلاند سيتي تألقاً لافتاً للعطاس الصغير الذي أكد بهذا الأداء أنه «الجوكر الجديد» في صفوف «فخر أبوظبي»، ولعب 90 دقيقة رائعة استطاع من خلالها المساعدة في إفشال هجمات أوكلاند سيتي، خاصة في الشوط الثاني.

الغريب أن محمد العطاس صعد من أكاديمية الجزيرة كلاعب قلب دفاع وليس مدافعاً أيمن، ولكن تألق في هذا المركز ثم تحول إلى لاعب وسط في لقاء أمس الأول، وربما تشهد الأيام المقبلة تغييراً جديداً في مركز «جوكر الجزيرة» كونه يتمتع بإمكانيات تؤهله للعب في أي مركز. وأعرب محمد العطاس عن سعادته البالغة بالفوز الذي حققه «فخر أبوظبي» في انطلاق مونديال الأندية، مؤكداً أنه شرف كبير له ولزملائه المساهمة في تحقيق هذا الفوز الغالي. وشدد على أن روح العائلة واللعب على قلب رجل واحد هي دائماً السبب في تخطي الفريق للعقبات التي تواجهه على صعيد الإصابات والغيابات.

وعن تغيير مركزه في هذه المباراة قال: «أنا جاهز دائماً للعب في أي مركز وتحت أمر الجهاز الفني في أي وقت والمهم ليس المركز ولكن تشريف النادي وأداء المهمة بنجاح».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا