• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«مؤتمر طب العيون» يحذر:

الاستخدام السيئ للعدسات اللاصقة الطريق الأقرب إلى زراعة القرنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 يناير 2014

أبوظبي (الاتحاد) - حذّر مشاركون في مؤتمر الشرق الأوسط لطب العيون، من الاستخدام السيئ للعدسات اللاصقة، تجنباً للإصابة بالتهاب القرنية أو التقرح، الأمر الذي من شأنه التأثير على الإبصار، ويعد خامس أسباب زراعة القرنية.

وفي ختام المؤتمر الذي عقد تحت رعاية سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان سمو ولي عهد أبوظبي، أوصى المشاركون بإجراء فحص مبكر ودوري لمرضى السكري على العين، وحسب درجة إصابة الشبكية.

ولفتوا إلى أن الاكتشاف المبكر لوجود اعتلال في الشبكية يقي المريض من الإصابة بالعمى أو الضعف الشديد للبصر، مؤكدين دور العلاج في وقف التدهور الناتج عن مضاعفات مرض السكري في الشبكية.

وقالوا إن منطقة الشرق الأوسط تعد أكثر مناطق العالم في نسبة الإصابة بمرض القرنية المخروطية، مما يستدعي الحرص عند إجراء جراحات الليزر، وتجنب تدهور سمك القرنية أو إضعافها بدرجات شديدة.

وشددت التوصيات على أهمية الاستخدام الأنسب والأفضل للكمبيوتر، والنظر لمسافات بعيدة لراحة العين الداخلية، مع استخدام القطرات المرطبة للعين، إذا كان الشخص يعاني من جفاف. وكانت فعاليات المؤتمر، تواصلت أمس، بعقد 9 جلسات عملية تم خلالها استعراض ومناقشة 78 ورقة، ركّزت على الاتجاهات الحديثة في معالجة المياه البيضاء، والزرقاء واستخدامات الليزر في العلاج.

وقدم الدكتور صالح سيف المصعبي أستاذ جراحة العيون والقرنية والمدير الطبي لمركز سمايا التخصصي للعيون في أبوظبي ورئيس المؤتمر، محاضرة عن استخدام تقنية «الفيمتو ليزر» لإزالة المياه البيضاء كأحدث طريقة على مستوى العالم، مشيراً إلى أن هذه التقنية المتطورة تستخدم بنجاح. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض