• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الأول من نوعه على مستوى الشرق الأوسط

نظام ذكي لمعاملات التراخيص في بلدية أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 05 أغسطس 2015

بدرية الكسار

بدرية الكسار( أبوظبي)

أعلنت إدارة شؤون البلدية بأبوظبي عن اطلاق نظام ذكي لاجراء معاملات التراخيص الكترونيا، ومباشرة العمل به خلال النصف الاول من العام القادم.

ويتضمن النظام وضع برنامج لبناء القدرات المؤسسية والمهارات والارتقاء بمستوى التقنيات والتكنولوجيا المستخدمة بما يعزز من كفاءة الخدمات المقدمة في المجالات المذكورة، ويتم الاستعانة بتطبيقات شركة أكسيلا الأميركية (ACCELA) لأتمتة اصدار ومتابعة تراخيص البناء والبنية التحتية.

وخلال مؤتمر صحفي عقد أمس، قال المهندس سالم سلطان المعمري مستشار تقنية المعلومات بدائرة الشؤون البلدية: يعد النظام الأول علي مستوى الشرق الاوسط فهو يوفر الوقت والجهد ومتابعة اجراءات المعاملة مع عدة جهات في وقت واحد، كما يتيح فرصة المقارنة بين المعاملة القديمة والحديثة في آن واحد، حيث أن كل هذه الاجراءات تصب في قاعدة بيانات واحدة فكانت المعاملة تمر على 5 جهات رئيسية اتصالات ودائرة الصرف الصحي وغيرها، وعبر 24 جهة حسب نوع المشروع والموقع، ومن خلال قياس معايير أداء العمل نتمكن من معرفة الوقت المستغرق لاجراء المعاملة، ودراسة امكانية وصول المالك أو صاحب المشروع للتواصل والاطلاع على اجراء المعاملات الخاصة به عبر الرسائل النصية.

وتابع: تسعى الدائرة من خلال هذا النظام الى توفير منصة عمل واحدة للاستشاريين والمستخدمين الخارجيين لإدارة جميع معاملاتهم من خلال استخدام حساب واحد للتقديم لجميع البلديات، إضافة إلى تسهيل التوجيه التلقائي الى البلدية المعنية، حسب موقع الشروع، علاوة على توفير نظام استرشاد الكتروني للمستخدمين للمساندة بتحديد البيانات والوثائق الضرورية المطلوبة عند استخدام النظام عن طريق قواعد عمل يتم تعريفها مسبقا مما يساعد بتقليل الاخطاء البشرية عند تقديم الطلبات، كما يوفر النظام خاصية تتبع الطلبات والمعاملات من خلال النظام او عن طريق رسائل الكترونية ورسائل نصية يتم ارسالها تلقائيا من النظام الالكتروني بناء على قواعد عمل يتم تعريفها مسبقا.

كما يتيح النظام توزيع الطلبات والمعاملات الكترونيا او يدويا لموظفي ومهندسى التراخيص بناء على نوع الترخيص المطلوب وقواعد العمل وموقع الترخيص المطلوب والهيكل التنظيمي وضغط العمل على الموظفين، اضافة الى القدرة على إنشاء وتتبع معايير الأداء الرئيسية لكل خطوة من خطوات العمل في حالات التأخير أو غيرها من الحالات، ويوفر النظام الجديد كذلك خاصية توزيع طلبات الموافقات على الموظفين المعنيين بشكل متسلسل ومتواز لتسريع انجاز المعاملات. ويوفر النظام خاصية مراجعة المخططات من قبل اطراف متعددة كادارات ومؤسسات مختلفة في نفس الوقت، كما يُمكن المهندس المختص من مقارنة المخططات الهندسية المختلفة بجانب بعضها البعض. واضافة الملاحظات والتعليقات من خلال الشاشة الالكترونية والسماح للاستشاريين بالمراجعة والتعديل واضافة وتحميل نسخ معدلة من الوثائق والمخططات على النظام. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض