• الأحد 09 ذي القعدة 1439هـ - 22 يوليو 2018م

«مؤسسة الإمارات» تحتفل بـ «يوم التطوع»

سلطان بن طحنون: العمل التطوعي ثروة اجتماعية وقيمة إنسانية مميزة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 ديسمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

قال معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان، العضو المنتدب لمؤسسة الإمارات: «إن العمل التطوعي يعد ثروة اجتماعية وقيمة إنسانية مميزة، وبلا شك أن إشراك الشباب في المجال التطوعي يعتبر من أهم محركات النمو الاقتصادي والتنمية المستدامة لأية دولة. ونحن في مؤسسة الإمارات نضع في أعلى سلم أولوياتنا غرس السلوكيات التطوعية الإيجابية بين الشباب ونحن على قناعة كاملة بأن مجال العمل التطوعي رمز من رموز تقدم الأمم وازدهارها».

وأضاف في كلمة بمناسبة يوم التطوع العالمي: «إن دولة الإمارات العربية المتحدة مثال يحتذى بالخير وبالعطاء وهذا اليوم هو انعكاس حقيقي للرؤية التي وضعتها القيادة الحكيمة لدولة الإمارات والتي تهدف إلى تثقيف وزيادة الوعي لدى شبابنا حول أهمية التطوع ورد الجميل للوطن. في مؤسسة الإمارات، نحن نؤمن بإمكانيات شبابنا وإحساسهم العالي بالمسؤولية الاجتماعية، وهذا ما يجعل مسؤوليتنا أكبر تجاه غرس قيم العطاء والتطوع وإلى حث الشباب على ممارسة التطوع في كل مناحي حياتهم اليومية. وقد نجحت المؤسسة وبرامجها في جعل ثقافة التطوع جزءاً أساسياً في حياة الكثير من الشباب الإماراتي ونحن نتطلع للوصول ببرامج المؤسسة للمزيد من الشباب في جميع أنحاء الإمارات العربية المُتحدة «.

واختتم كلمته قائلا: «أود أن أوجه جزيل الشُكر لشبابنا المتطوعين، الذين لم يدخروا جُهداً في المشاركة التطوعية على مدار العام سواء داخل حدود الدولة أو خارجها رافعين راية الإمارات العربية خفاقة وكانوا خير مُمثلين للوطن ، كما أود أن أشكر المؤسسات التطوعيّة المشاركة معنا اليوم، إيمانًا منهم بأهمية التطوع في حياة الفرد والمجتمع».

وقالت ميثاء الحبسي، نائب الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات: «إن المؤسسة فضلت في اليوم العالمي للتطوع تخصيص فعالياتها للجهود المبذولة على كل الصعد لدمج أصحاب الهمم، ودفعهم إلى التفاعل مع واقعهم ومحيطهم الاجتماعي».

وأشارت إلى أن اليوم العالم للتطوع مهم بالنسبة لنا في مؤسسة الإمارات لزرع ثقافة التطوع، فمنذ تأسيسها خلقنا أكبر برنامج للتطوع هو برنامج «تكاتف»، وندير أكبر منصة تطوعية لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا