• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الأولى إقليمياً في استخدام برنامج «سي.أر.أس» للإنقاذ

أجهزة ذكية بأبوظبي تنقذ مصابي الحوادث

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 03 أغسطس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أدخلت شرطة أبوظبي إلى الخدمة في إدارة الطوارئ والسلامة العامة، نظام الأجهزة الذكية لإنقاذ المصابين والمحصورين في المركبات جراء الحوادث المرورية، بالاستعانة ببرنامج «سي.أر.أس»، الذي يضم قاعدة بيانات متطورة لجميع أنواع السيارات في عمليات الإنقاذ.

وتم تدريب المنقذين على استخدام الأجهزة، وبرنامج «سي.أر. أس» ليكونوا على معرفة تامة باستخدام البرنامج في عمليات الإنقاذ ودقة «القص والقطع الآمن»، للمركبات في الحوادث البليغة، وتوفير الجهد والوقت مع مثل هذه الحالات، وتسهيل عمليات إخلاء السيارات من المصابين بكفاءة عالية.

واعتبر العميد مهندس حسين الحارثي، مدير عام العمليات المركزية بشرطة أبوظبي، التقنية الجديدة ضمن نطاق الحكومة الذكية؛ التي تعزز إستراتيجية وخدمات شرطة أبوظبي، على نحو يسهم في استمرار إمارة أبوظبي كمجتمع ينعم بالأمن، ومواصلة الارتقاء بالخدمات الشرطية مؤكداً الحرص على مواكبة التطورات التقنية بما يخدم المجتمع. وأضاف: إن شرطة أبوظبي تعتبر الأولى إقليمياً في استخدام تقنية الأجهزة الذكية وبرنامج «سي.أر.أس» في الإنقاذ، ضمن نطاق تطوير العمل ورفع كفاءة المنقذين في التعامل مع حوادث السيارات بمهنية وحرفية عالية، طبقاً للمعايير العالمية وتقديم خدمات متميزة للجمهور، وتفادي المخاطر التي قد تواجههم أثناء تأديتهم للوظيفة في التعامل مع السيارات التي تعمل بالوقود البديل مثل المركبات الكهربائية وغيرها التي تعمل بالغاز الطبيعي أم بالطاقة الشمسية.وذكر العقيد محمد إبراهيم العامري، مدير إدارة الطوارئ والسلامة، أنه تم توفير البرنامج وتثبيته على أجهزة «آيباد»، منها ما خصصت للتدريب، وأخرى تم تركيبها في سيارات الإنقاذ لتعزيز عمل المنقذين في التعامل مع حوادث السيارات البليغة التي يسفر عنها انحصار الأشخاص بداخلها، وتتطلب حرفية عالية حفاظاً على سلامة عملية المنقذ، وعدم تفاقم إصابة الشخص المحصور.

وأكد المقدم عمر أحمد الظاهري، رئيس قسم التدريب بإدارة الطوارئ والسلامة العامة أهمية البرنامج في تعزيز جهود فرق العمل المعنية في عمليات الإنقاذ.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض