• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

نهلوا من كنوز الموروث وتفاعلوا مع عروضه الحية

جمهور «زايد التراثي» في رحلة مع الأصالة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 ديسمبر 2017

أشرف جمعة (أبوظبي)

يجسد مهرجان الشيخ زايد التراثي في أبوظبي -الذي تستمر فعالياته حتى 27 يناير- لحظات تاريخية في الحياة المعاصرة إذ استطاع أن ينسج صوراً متكاملة للموروث الشعبي المحلي والعالمي ويقدم للجمهور سمات مشتركة في مسيرة الموروث، ومنذ افتتاح المهرجان توافد زوار من كل الأعمار والأجناس للتفاعل مع ظلال الماضي على أرض الحاضر، فجمال الصحراء وحياة البدو والصناعات التقليدية وعادات وتقاليد العديد من الشعوب والورش التقليدية أبواب طرقها الجمهور بحثاً عن جمال الماضي والتمثل بقيمه كنوع من العودة لأصل الإنسان في ضوء الطبيعة الخلاقة التي فجرت الطاقات وتركت للإنسانية هذا النهر الدافق من الموروث الشعبي الأصيل وفي ظل تجاوب الجمهور مع المهرجان فإن الرحلة تسافر بهم إلى ماضي الآباء والأجداد ليشاهدوا كنوزا حية في أجواء الموروث.

تجربة فريدة

من ضمن زوار المهرجان مصعب النعيمي الذي جاء من مدينة العين ليشهد هذا العرس المتجدد الذي يعبر عن الأصالة في زمن الحداثة ويقول: في مهرجان الشيخ زايد التراثي تفتحت أمامي منافذ الضوء وعشت تجربة أصيلة بكل المعاني مع الموروث الإماراتي الأصيل وموروثات الشعوب الأخرى لافتاً إلى أنه تجول في المهرجان واكتشف معاني الجمال المتجدد من خلال الفعاليات والأنشطة المبهرة التي تعبر عن التراث الإماراتي والتراث العالمي مبيناً أنه يشعر بالفخر كونه يخوض تجربة فريدة بكل المقاييس مع زخم المعروضات وتنوع الثقافات فضلاً عن وجود زوار من جميع الجنسيات تقريباً وهو ما يؤكد احتضان الدولة للجميع.

زمن الآباء

ولا تخفي لبنى المنصوري أنها تنتظر المهرجان كل عام كونها دأبت على الحضور منذ سنوات طويلة مشيرة إلى أنها شعرت بأنها تعيش في زمن الآباء والأجداد عندما زارت الحي الإماراتي واطلعت على مجموعة غنية من المعارض والفعاليات والأسواق الشعبية التي تعكس الحياة الإماراتية في الماضي وتذكر أنها جاءت إلى المهرجان بصحبة أسرتها وأطفالها الذين استمتعوا بالأنشطة والفعاليات في هذا المهرجان الذي يجمع ألوانا شتى من الموروثات العالمية مؤكدة أنها حريصة على الحضور في الأيام المقبلة خصوصاً أن الفعاليات ممتدة على مدار شهرين تقريباً وهو ما يعطي فرصة لجميع الزوار في التعرف إلى عادات وثقافات الشعوب بصورة مقاربة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا