• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

قوات الأسد "تصد هجوما" لمسلحي المعارضة في حماة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 01 أغسطس 2015

ا ف ب

تصدت القوات النظامية لهجوم شنه مقاتلو المعارضة على سهل الغاب الواقع في ريف حماة الغربي وسط سوريا والمحاذي لمعقل عائلة الرئيس السوري بشار الاسد، ما أسفر عن سقوط 40 مقاتلا من الطرفين، حسبما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان.

واورد المرصد ان الاشتباكات التي جرت في سهل الغاب اسفرت عن مقتل ما لا يقل 20 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و19 مقاتلاً من المعارضة خلال 24 ساعة.

ويحد سهل الغاب محافظة اللاذقية التي يقع فيها مسقط راس عائلة الاسد التي تحكم البلاد منذ اربعين عاما ومعقل موالي النظام.

وقامت فصائل مقاتلة وبينها تنظيم "جبهة النصرة" (ذراع القاعدة في سوريا) خلال الايام الاخيرة بشن هجوم واسع في هذه المنطقة وسيطرت على نحو 17 تلة استراتيجية وغيرها من المواقع بينها محطة لتوليد الطاقة.

واشار المرصد الى ان القوات النظامية تمكنت من استعادة نحو سبعة مواقع بينها محطة توليد الطاقة.

وذكرت وكالة الانباء الرسمية (سانا) من جهتها "أن وحدة من الجيش دمرت في عملية نوعية نفذتها صباح اليوم تجمعا لارهابيي جبهة النصرة فى بلدة قلعة المضيق" التي تقع بنحو 45 كلم شمال غرب مدينة حماة.  

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا