• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

سكان الجيوب الهندية والبنجلاديشية يحصلون على الجنسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 01 أغسطس 2015

(د ب أ)

تنفس أكثر من 53 ألف شخص بلا جنسية يقيمون في جيوب بالهند وبنجلاديش أول نسمات الحرية منذ 68 عاما اليوم السبت في الوقت الذي دخل فيه اتفاق ثنائي تاريخي لمبادلة الأراضي حيز التنفيذ. وقاموا بإضاءة مصابيح وشموع وأطلقوا ألعابا نارية وساروا في مواكب ورفعوا الأعلام الوطنية بعد منتصف ليل الجمعة-السبت احتفالا بنهاية عقود من «الإذلال والإهانة».

ويرجع تاريخ الجيوب إلى اتفاقيات أبرمت خلال عصر الإمبراطوريات الإقليمية وأصبحت في طي النسيان منذ تأسيس دولة الهند الحديثة وفيما بعد إقامة دولة بنجلاديش. ولم تحصل العائلات الهندية في الجيوب الواقعة على أراضي بنجلاديش والعكس صحيح على حقوق الجنسية ولا الخدمات الحكومية في أي من البلدين. وأصبحت التقدم ممكنا عندما قررت الدولتان تبادل الجيوب بدون الحاجة إلى إعادة ترسيم واحدة من الحدود الأكثر تعقيدا في العالم.

وسعى كل الأشخاص البالغ عددهم 14854 شخصا في الجيوب البنجلاديشية على الأراضي الهندية للحصول على الجنسية الهندية بينما فضل 979 من أصل 39176 شخصا يقيمون في الجيوب الهندية في بنجلاديش الاحتفاظ بجنسيتهم القديمة. وقال فاتيل علي 68 عاما من جيب بهيتاركوتي الهندي داخل بنجلاديش إننا «نشعر بالفخر لأننا أصبحنا نحمل الجنسية البنجلاديشية وأصبحت أرضنا بنجلاديشية. وسنحصل الآن على وثائق بشان الأرض».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا