• الأحد 09 ذي القعدة 1439هـ - 22 يوليو 2018م

بينهم توأمان ومحمد وسما أول المواليد

مستشفى دانة الإمارات بأبوظبي يستقبل 10 مواليد في الساعات الأولى من اليوم الوطني

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 ديسمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

استقبل مستشفى دانة الإمارات بأبوظبي عشرة مواليد خلال الساعات الأولى من اليوم الوطني الـ46 للدولة، فقد استقبل المستشفى أول مولود الساعة 12 ودقيقة من منتصف ليلة اليوم الوطني، وبعدها بأربع دقائق تمت ولادة بنت، كما تمت ولادة توأم (ولد وبنت) وتوأم آخر (بنتين) وبنتين وولدين وذلك خلال الـ11 ساعة الأولى من اليوم الوطني، وارتفع عدد المواليد في المستشفى منذ استقبال أول مولود فيه في أكتوبر 2015 إلى 5616 مولوداً.

وكان أول مولود قد أبصر النور بعد مرور 60 ثانية من بداية اليوم الوطني، أي الساعة 12:01 بعد منتصف الليل وبلغ وزنه 3.4 كغم وهو الطفل الثالث لعائلته ولديه أخت وأخ.

وقال والد الطفل السيد حمدان محمد حسن الحمادي: «إن ولادته في يوم الاتحاد كانت مفاجأة وصارت الفرحة بالمناسبة مضاعفة في هذا اليوم المميز للإمارات وسنستذكرها دوماً، وقد أسمينا الطفل محمد وإننا نبارك لقيادتنا الرشيدة وحكومتنا وشعب الإمارات باليوم الوطني».

وقالت الدكتورة أسيل اليوزبكي، اختصاصية أمراض النساء والولادة: كان من المتوقع ولادة الطفل بعد عشرة أيام لكنه قرر الانضمام إلى الأسرة في هذه المناسبة الوطنية المميزة ومضاعفة فرحة والديه وفرحتنا، مشيرة إلى أن كلاً من الطفل والأم في حالة صحية جيدة.

وكانت ثاني ولادة في المستشفى في ليلة العيد الوطني قد تمت الساعة 12:05 بعد منتصف الليل وهي بنت وبلغ وزنها 3.35 كيلوغرام، وقال والدها محمد السنتريسي إن ولادتها في هذا الوقت أدخلت الفرحة على العائلة في هذا اليوم المميز، وأسمينا الطفلة سما ولها 3 إخوة ونحمد الله بأنها ووالدتها بصحة جيدة، وحسب الأطباء ومدة الحمل فقد كان من المتوقع ولادتها اليوم 2 ديسمبر وهو ما حدث بالفعل وبمشيئة الله.

أما ولادة التوأم الأول لعائلة إماراتية فقد تمت الساعة 12:51 بعد منتصف الليل من ليلة العيد الوطني وبلغ وزن الطفلة الأولى 1.84 كغم والطفل الثاني 2.42 كغم وهما في صحة جيدة، وقال والدهما: في هذا اليوم نبارك لقيادتنا الرشيدة وحكومتنا وشعب الإمارات باليوم الوطني، وهي مناسبة عزيزة على قلوبنا وتغمرنا الفرحة في هذا اليوم من كل عام وبقدومهم، وفرحتنا أصبحت اليوم ثلاث فرحات: فرحة العيد وفرحة الولادة وفرحة قدوم التوأم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا