• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«الجمهوريون» منقسمون وكلنتون تضحك في سرها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 31 يوليو 2015

واشنطن (وكالات)

واشنطن (وكالات)

عندما سيطر «الجمهوريون» على الكونجرس العام الجاري، بدا أنهم مصممون على إظهار قدراتهم في إدارة الحكم بمسؤولية أمام الناخبين، ضمن مساعي عدد كبير من الأعضاء للوصول إلى البيت الأبيض في الانتخابات الرئاسية عام 2016.

ولكن بدلاً من ذلك، يخوض «الجمهوريون» في الوقت الراهن معارك داخلية فيما بينهم بصورة علانية استثنائية، تسعد «الديمقراطيين»، وتحرق قلوب بعض الجمهوريين الساعين إلى خوض «سباق 2016».

وقبل أيام قليلة فقط، استغل السيناتور الجمهوري «تيد كروز» كلمته أمام مجلس الشيوخ في اتهام زعيم الأغلبية «ميتش ماكونيل» بالكذب، مثيراً بذلك وابلاً من التوبيخ من قبل كبار الأعضاء.

واضطر السيناتور «مايك لي» المدعوم من «حزب الشاي» إلى الاعتذار لـ«ماكونيل» وآخرين، بعد أن كشفت رسالة من أحد مساعديه إشارة إلى أنه يتعين على جهات خارجية معاقبة بعض زملائه الجمهوريين بسبب «تصويتهم» على قضايا معينة.

وفي الحلقة الأخيرة من مسلسل المواجهات «الجمهورية الجمهورية» في أقل من أسبوع، قدم المشرع المحافظ، عضو مجلس النواب «مارك ميدوز» قراراً يوم الثلاثاء الماضي يهدف إلى عزل رئيس مجلس النواب «جو بوينر». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا