• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

بوتين يرفض محكمة دولية حول الطائرة الماليزية

أوكرانيا تطلب صواريخ مضادة من واشنطن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 يوليو 2015

كييف، موسكو (وكالات)

طالب الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو بالحصول على مئات الصواريخ المضادة للدروع من الولايات المتحدة للتصدي للانفصاليين الموالين لروسيا في منطقة حوض دونيتس المضطربة، وقال في تصريحات لصحيفة «وول ستريت جورنال»، «إننا نحتاج فقط إلى 1240 منظومة صواريخ من طراز جافلين، وهذا أمر معقول تماماً». وذكر أن كييف سلمت الكثير من الرؤوس النووية عام 1994 عقب انهيار الاتحاد السوفييتي، وتلقت في المقابل ضمانات أمنية من الولايات المتحدة وبريطانيا وروسيا. وأضاف «إننا لا نطلب قدوم جنود بريطانيين أو أميركيين أو فرنسيين إلى هنا للقتال من أجلنا»، موضحاً أن الأوكرانيين سيقومون بذلك بأنفسهم. بينما انتقدت روسيا مطالب أوكرانيا بالحصول على أسلحة غربية، معتبرةً أنه تهديد لأمنها. وأجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اتصالا هاتفياً مع رئيس الوزراء الهولندي مارك روته جدد خلاله رفضه مشروع القرار الأممي الخاص بإنشاء محكمة دولية حول حادث سقوط طائرة الركاب الماليزية الذي وقع قبل عام. وقال إن هناك العديد من الأسئلة موجهة إلى المحققين، بينها أسئلة تتعلق بالأدلة التي جمعت وأخرى باستبعاد روسيا من التحقيقات، كما عرض استعداد بلاده للتعاون الوثيق لإجلاء ملابسات هذه المأساة. وأعرب بوتين لروته في المكالمة عن أسفه إزاء رفض «مقترح الحل التوافقي» لحادث الطائرة المقدم من بلاده داخل مجلس الأمن الدولي. ووفقا للكرملين، فإن هولندا هي التي طلبت هذه المحادثة الهاتفية التي جاءت قبل جلسة مجلس الأمن التي عقدت مساء أمس للتصويت على مشروع قرار بإنشاء المحكمة الدولية الخاصة بالحادث.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا