• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«الأسرة العربية» تطلق مشروعاً للتنمية المستدامة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 يوليو 2015

Amna Alktebi

آمنة الكتبي (دبي)

أعلنت منظمة الأسرة العربية، بالتعاون مع المنتدى لتطوير الهوية المؤسسية، إطلاق مشروع التنمية الإنسانية المستدامة خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس في دبي.

وأكد جمال بن عبيد البح رئيس منظمة الأسرة العربية رئيس مجلس أمناء جائزة الأسرة العربية أن الهوية الأسرية هي المحور الرئيس لحل معظم أو جميع مشاكل المجتمعات العربية المحلية والإقليمية والعربية الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والوطنية، وغيرها من علل أصبحت تعانيها معظم مجتمعات العالم.

وأوضح أن إطلاق هذا المشروع الرائد جاء متناغماً مع استراتيجية دولة الإمارات العربية المتحدة في جزئية التنمية والاستدامة بصفة عامة وقانون مكافحة التمييز ونبذ الكراهية وازدراء الأديان هذا القانون الذي يساهم مساهمة كبيرة وبقوة في وحدة المجتمع وتماسكه وضمان استقراره. وأضاف البح: نتطلع من المؤسسات الإعلامية والمجتمعية والأسرية كافة إلى إيلاء هذه المبادرة جل الاهتمام والتعاون مع منظمة الأسرة العربية والمنتدى لتطوير الهوية المؤسسية لتضافر الجهود لتفعيل اطر وأهداف ومضامين المشروع على أرض الواقع لأن المسؤولية مشتركة والهدف واحد والرسالة واحدة، لافتاً إلى أن المشروع يعزز ويدعم آفاق التنمية الإنسانية المستدامة، باعتبار أن الهوية الوطنية رسالة وأمانة والهوية الأسرية أساس بنائها مع مراعاة التزود والتعمق في بحور الهوية الإسلامية العربية الوسطية.

بدورها، قالت الدكتورة سلوى غدار يونس، السفيرة الأممية وراعية المؤتمر: لقد شهدنا على مر العقود الماضية تدهور الإنسان وانهيار النظم الأسرية حول العالم، وبلا استثناء، التي أدت إلى تفاقم المشاكل حتى وصلنا إلى ما وصلنا إليه اليوم من تحديات عالمية تزداد صعوبة يوماً بعد يوم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض