• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

منها تنمية القطاع الشبابي والارتقاء بالرياضة النسائية

6 أهداف استراتيجية في دورة «الهيئة» لتأهيل المنسقين الجدد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 يوليو 2015

دبي (الاتحاد)

نظمت الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة ضمن مبادرة إدارة التخطيط الاستراتيجي والتميز المؤسسي «بادر ثقّف»، ورشة عمل وسائل متابعة تنفيذ الخطط الاستراتيجية والتشغيلية، والتي حاضر فيها راشد إبراهيم المطوع الخبير الاستراتيجي ومدير الإدارة وذلك بمشاركة عدد من المنسقين الاستراتيجيين الجدد في الهيئة العامة.

وقال المطوع: «الورشة تأتي ترجمة لتنفيذ الخطة الاستراتيجية 2014 - 2016، والتي تم اعتمادها مؤخراً من مكتب رئاسة مجلس الوزراء، حيث تمثل بداية الانطلاقة الحقيقية للدورة الاستراتيجية الجديدة الممتدة من عام 2017 - 2021، وتطبيق المنهجية الجديدة للدورة الاستراتيجية الحكومية لتحقيق رؤية الإمارات 2021».

ونوه مدير إدارة التخطيط الاستراتيجي والتميز المؤسسي، أن ورشة العمل اختصت بشرح الأسس العلمية في إعداد الخطط الاستراتيجية والمهام المطلوبة من كافة المنسقين الاستراتيجيين والمساعدين لضمان تنفيذ متطلبات الخطط الموضوعة، حيث تم شرح مكونات الخطط من رؤية ورسالة وقيم، مروراً إلى كيفية وضع أهداف استراتيجية علمية للجهات وآليات وضع المؤشرات الاستراتيجية وتحديد المبادرات والمشاريع والبرامج الداعمة لها من خلال الخطط التشغيلية السنوية.

وجرى خلال الورشة الإعلان عن المنهجية الجديدة في إعداد وتنفيذ ومتابعة الخطط الاستراتيجية والتشغيلية، والتي عمل على تطويرها الفريق الاستراتيجي في الهيئة، حيث يأتي هذا الإصدار التطويري الرابع متماشيا مع منهجية الحكومة ورؤية الإمارات 2021، وما تفرضه من متطلبات المرحلة القادمة، حيث تنوعت أساليب عرض الورشة العلمية من خلال الاعتماد على الحوار والعصف الذهني بالإضافة إلى اتباع أسلوب الأمثلة التطبيقية.

وأشار أن الخطوة تسهم في تلبية تطلعات القيادة السياسية في الدولة التي لا تألو جهدا في الدعم والرعاية والمتابعة للمجالين الشبابي والرياضي، بما يتناسب ويواكب ما تشهده الدولة من تطور وازدهار، واختتم المطوع بالتأكيد على ضرورة العمل الجاد نحو ترجمة أهداف الهيئة العامة للوصول إلى رؤيتها المتمثلة في مجتمع رياضي، شباب مبدع، إنجازات رياضية عالمية.

وتعمل الهيئة العامة في دورتها الاستراتيجية الجديدة على تنفيذ عدد 6 أهداف استراتيجية، وهي نشر الثقافة الرياضية المجتمعية «الرياضة أسلوب حياة»، تطوير القطاع الرياضي لتحقيق الإنجازات والبطولات، تنمية وتطوير القطاع الشبابي وفقاً لاحتياجات المجتمع، الارتقاء بالرياضة النسائية وتوفير البيئة المناسبة لها، تعزيز الاهتمام بقطاع رياضة المعاقين، وأخيرا ضمان تقديم كافة الخدمات الإدارية وفق معايير الجودة والكفاءة والشفافية.

وتركز الهيئة على وضع مؤشرات لأداء الاستراتيجية، بالإضافة إلى العشرات من المبادرات والبرامج والمشاريع حيث تخضع لمتابعة مستمرة من قبل إدارة التخطيط الاستراتيجي والتميز المؤسسي، بالإضافة إلى متابعتها من قبل مكتب رئاسة مجلس الوزراء حيث تم وضع الخطة الاستراتيجية في برنامج أداء التابع لمجلس الوزراء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا