• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

بروفايل

نزونزي.. العمـــــلاق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 يناير 2017

دبي (الاتحاد)

كلما تقدم في العمر زاد تألقاً، هذا حال الفرنسي ستيفان نزونزي لاعب إشبيلية، الذي ثبت أقدامه في وسط الملعب بوصفه عملاقاً بطوله الفارع الذي يصل إلى 190 سم، جعل منه صخرة لضبط إيقاع اللعب وتأمين الربط بين مهام الدفاع والهجوم، بفضل تحركاته وسيطرته على الكرة، كلما اشتد الضغط على الفريق الأندلسي.

وبات نزونزي في الأيام الماضي هدفاً للعديد من الأندية التي تطلب الحصول على خدماته، بداية من مانشستر سيتي الإنجليزي الذي يستعد للتضحية بعدد من لاعبيه في سبيل الحصول على خدماته، ويوفنتوس الإيطالي الذي سيدخل في صفقة معقدة من أجل ضمه، وعدد من الأندية الأخرى التي تراقب الوضع وتحاول الاتصال بإدارة إشبيلية لإقناعها بالتخلي عنه في سوق الانتقالات الشتوية، دون انتظار الصيف الذي سيكون حاسماً لوجهة النجم المميز حالياً.

لم تكن مسيرة نزونزي مفروشة بالورود للاعب من أصول كونجولية ولد في فرنسا، حيث اضطر للتنقل بين 6 أكاديميات مختلفة، قبل أن يشق طريقه منها نحو الدوري الإنجليزي، وتحديداً مع بلاكبيرن روفرز حيث بدأ نجمه بالسطوع بين عامي 2009 و2012، ثم قام بخيار صحيح بالوجود تحت قيادة المدرب مارك هيوز في صفوف ستوك سيتي، وهناك انفجرت موهبته بشكل واضح، وتم اختياره أفضل لاعب في الفريق موسم 2014-2015، لينضم لاحقاً إلى إشبيلية بنحو 10 مليون يورو، مع وضع شرط جزائي يصل إلى 30 مليون يورو في حال أراد الرحيل، وهو المبلغ الذي يبدو زهيداً حالياً في نظر الأندية الراغبة بالحصول على خدماته.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا