• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

أكد وقوف الولايات المتحدة مع القارة السمراء ضد الإرهاب

أوباما يدعو الأفارقة لاستئصال سرطان الفساد وتبني الديمقراطية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 يوليو 2015

أديس أبابا (وكالات)

اختتم الرئيس الأميركي باراك أوباما زيارته لإثيوبيا أمس، مؤكداً أن بلاده تقف إلى جانب أفريقيا لمكافحة الإرهاب وإنهاء النزاعات، داعياً الأفارقة إلى القضاء على «سرطان الفساد» وتبني مبادئ الديمقراطية لضمان تقدم بلدانهم.

وغادر الرئيس الأميركي باراك أوباما أديس أبابا بعد ظهر الثلاثاء بعد خطاب هو الأول لرئيس أميركي في مقر الاتحاد الأفريقي في ختام زيارة للقارة استمرت أربعة أيام بدأها السبت في كينيا ثم انتقل منها إلى إثيوبيا أمس الأول.

ودعا أوباما أول رئيس أميركي يزور كينيا وإثيوبيا، في كلمته العالم إلى تغيير «نظرته إلى أفريقيا» والأخذ بـ «التطور التاريخي» الذي أنجز والتخلي عن الصور المسبقة عن قارة تعاني من الفقر والحرب قائلاً:

«بينما تشهد أفريقيا تحولات، دعت العالم إلى تغيير نظرته إلى أفريقيا». وأضاف: «بعد نصف قرن من استقلال الدول، حان الوقت للتخلي عن الصور النمطية القديمة لأفريقيا غارقة إلى الأبد في الفقر والنزاعات. على العالم أن يقر بتقدم أفريقيا الاستثنائي».

وحول مكافحة الإرهاب، قال «في وقت تقف أفريقيا بوجه الإرهاب والنزاعات، أود أن أؤكد لكم أن الولايات المتحدة تقف إلى جانبكم». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا