• الخميس 10 شعبان 1439هـ - 26 أبريل 2018م

ندوة في عجمان تناقش الأزمات في المنشآت الصحية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 نوفمبر 2017

آمنه النعيمي (عجمان)

نظمت منطقة عجمان الطبية ومركز الطوارئ والأزمات والكوارث في الإمارة، ندوة تعريفية حول الطوارئ والأزمات والكوارث الخاصة بالمنشآت الصحية، توضح دور القطاع الطبي العام والخاص من هذه المنظومة.

وأكد حمد تريم الشامسي، مدير منطقة عجمان الطبية، أهمية تطوير الأنظمة التي تتعامل مع الأخطار الطبيعية التي تشكل خطراً على المجتمع، وقال: في ظل ما تشهده الإمارات من نمو اقتصادي ومعرفي وتنموي وبشري، دعت الحاجة إلى ضرورة تطوير أنظمة الأمن والمحافظة على كل من يعيش على أرضها من تداعيات الحياه وتغيراتها.

ومن هذا المنطلق، فإن الإمارات كرست جهودها في تحقيق أعلى معايير الأمن والسلامة لجميع القاطنين على أراضيها، وذلك من خلال الهيئة الوطنية للطوارئ والأزمات والكوارث، والتي ساهمت في مواجهة كثير من الطوارئ الأزمات والكوارث، فلهم كل التحية والتقدير والاحترام. وأشاد الشامسي بدور الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث على عقد هذه الندوة التعريفية للطوارئ والأزمات والكوارث، نظراً لأهميتها.

من جانبه، قال عبدالله أبو الشوارب العوضي، مدير مركز الطوارئ والأزمات والكوارث بعجمان: إن مواجهة الأزمات والكوارث لن يتحقق إلا من خلال نظام تكاملي محكم، وبصورة تتضافر فيها الجهود الحكومية والقطاع الخاص، ويلعب العمل التطوعي دوراً بارزاً في أي خطة لمواجهة الأزمات والكوارث، خاصة مع التطورات المتلاحقة والمتغيرات المفاجئة التي تتطلب ضرورة التكامل بين الجهد الرسمي والقطاع الخاص، من خلال الاستعداد والإعداد الجيد والتخطيط العلمي والتدريب المستمر لتحقيق الجاهزية المرتفعة وسرعة الاستجابة لمواجهة تلك الأزمات والكوارث ومنع حدوثها أو التقليل من آثارها.

وأشار العوضي إلى أن الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث تعمل تحت مظلة وإشراف المجلس الأعلى للأمن الوطني، وتعتبر الجهة الوطنية الرئيسة المسؤولة عن وضع معايير وتقنين وتنسيق كافة الجهود المتعلقة بإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث ووضع خطة وطنية شاملة وموحدة للاستجابة لحالات الطوارئ. وأشار إلى أن الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث تعمل على تحقيق أهدافها بالتنسيق مع شركائها وتوفير متطلبات استمرارية الأعمال والتصدي الناجح للطارئ أو الأزمة وتقنين وتنسيق كافة الجهود وتوحيد وإدامة القوانين والسياسات والإجراءات المتعلقة بإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا