• الأحد 06 شعبان 1439هـ - 22 أبريل 2018م

قدمت 200 براءة اختراع خلال السنوات العشر الأخيرة

جامعة الإمارات 41 عاماً من الريادة والإبداع الوطني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 نوفمبر 2017

العين (وام)

تخطو جامعة الإمارات العربية المتحدة منذ تأسيسها قبل 41 عاماً خطوات كبيرة نحو التطوير المستمر والارتقاء بكلياتها ومناهجها العلمية المختلفة وأساليب التدريس الحديثة والمتطورة لتعزيز مسيرة التنمية الشاملة من خلال البحث العلمي القائم على منهجيات الابتكار، وتوفير أفضل بيئة تعليمية محفزة على الإبداع بما يضمن إعداد خريجين وباحثين متميزين.

وأكد معالي الدكتور علي راشد النعيمي رئيس دائرة التعليم والمعرفة الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات العربية المتحدة - خلال كلمته في اللقاء السنوي لأسرة الجامعة للعام الجامعي 2017-2018 - ضرورة التكاتف لتحقيق ما يتطلبه مفهوم «جامعة المستقبل»، مشيراً إلى أن الجامعة بدأت تخطو خطوات محددة لتلبية الاحتياجات ببرامج وتخصصات جديدة والاهتمام بالبحث العلمي والدراسات العليا.

من جهته قال الدكتور محمد البيلي مدير الجامعة: إنه تم استحداث هيكلة جديدة تواكب بها الجامعة المستجدات بجانب التوسع في إدارة علوم الاتصال، وإضافة قسم جديد للعلاقات الدولية في إدارة الاتصال المؤسسي المسؤول عن علاقة الجامعة بالجامعات الأجنبية والمؤسسات العالمية التي للجامعة عضوية فيها.

وأكد الدكتور غالب الحضرمي نائب مدير الجامعة للشؤون الأكاديمية أن العمداء هم العمود الفقري للجامعة والنقلة النوعية بأن تكون الجامعة «جامعة المستقبل» تأتي عبر جهود العمداء من مواطني الدولة ومن مبادرات الكليات، لافتا إلى أن الجامعة ستمنح صلاحيات أكثر لهم لدورهم المهم في تطوير الدارسات العليا وتنفيذ استراتيجية الجامعة.

وقد بلغت المخرجات البحثية للكلية من أبحاث ودراسات علمية لأطروحات الماجستير والدكتوراه للعام الأكاديمي 2016-2017 نحو 40 رسالة وأطروحة جديدة ومتخصصة، فيما بلغت في مطلع العام الأكاديمي 2017-2018 نحو/23/ رسالة وأطروحة علمية وفق أعلى معايير البحث العلمي لمختلف التخصصات العلمية في الجامعة. وتسعى الجامعة إلى تدشين برامج جديدة تتعلق بعلوم الفضاء في كلية الهندسة، وبرنامج الصحة والتربية البدنية في كلية التربية وهي تخصصات يحتاجها سوق العمل إضافة إلى ملاءمتها للتوجهات والخطط الحكومية، وذلك بعد توقيع العديد من مذكرات التفاهم مع المؤسسات والجهات المختصة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا