• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  01:25     وزير تركي يقول إن العناصر الأولية للتحقيق تشير إلى تورط حزب العمال الكردستاني بتفجيري اسطنبول         01:30    التلفزيون المصري: 20 قتيلا و35 مصابا في انفجار كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس بالقاهرة        01:57    وزير الدفاع البريطاني: السعودية لها الحق في الدفاع عن نفسها ضد الهجمات    

ظريف: إيران لم توافق على تفكيك برنامجها النووي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 يناير 2014

واشنطن (يو بي أي) - أصر وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، على أن الإدارة الأميركية تخطئ في توصيف التنازلات التي وافق عليها الجانب الإيراني في إطار الاتفاق النووي مع الغرب مشدداً على أن طهران لم توافق على تفكيك أي شيء من برنامجها.

وقال ظريف، في مقابلة مع شبكة (سي إن إن) الأميركية، من مدينة دافوس السويسرية، التي قصدها للمشاركة في منتدى دافوس الدولي، إن العبارات التي يستخدمها البيت الأبيض لوصف الاتفاق تختلف عن النص المتفق عليه بين إيران والقوى الكبرى المشاركة في محادثات جنيف النووية.

وقال إن نسخة البيت الأبيض تقلل من أهمية التنازلات وتتلاعب بالالتزامات الإيرانية، بموجب الاتفاق الذي بدأ تنفيذه يوم الاثنين الماضي.

واتهم ظريف الولايات المتحدة بإعطاء انطباع خاطئ باللغة التي تعتمدها عندما تذكر أن إيران سوف توقف تخصيب اليورانيوم إلى درجة أكثر من 5% وتفكك الروابط التقنية المطلوبة للتخصيب على درجة تفوق الـ 5%. وقال إن البيت الأبيض يحاول أن يصور الأمر على أنه تفكيك للبرنامج النووي الإيراني، وهذه هي الكلمة التي يستخدمونها مراراً وتكراراً.

وأشار إلى أنه عند قراءة النص الأصلي للاتفاق إذا وجدت كلمة واحدة في النص بكامله، قريبة حتى من التفكيك أو يمكن تفسيرها على أنها تفكيك، فأنا سأتراجع عن تعليقي.

وكرر ظريف نحن لا نفكك أية أجهزة طرد مركزي، ولا نفكك أية تجهيزات نحن بكل بساطة لا ننتج ولا نخصب إلى درجة تفوق الـ 5%. وذكر أن الطرفين في المفاوضات النووية يخضعان لضغوط، فجميعنا نواجه صعوبات ومعارضات ومخاوف، مشيراً إلى أنه استدعي أمس الأول الأربعاء إلى برلمان بلاده للإجابة على أسئلة. ورداً على سؤال عن علاقته بنظيره الأميركي جون كيري، أجاب ظريف صعبة جداً لأن كلينا يأتي إلى هذه المفاوضات ومعه حقيبة كبيرة. وقال إن تقدماً حصل لكن من المبكر الحديث عن ثقة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا