• السبت 06 ربيع الأول 1439هـ - 25 نوفمبر 2017م

حصدت 25 شخصاً العام الماضي

السرعة والانحراف والسير العكسي.. ثالوث حوادث الحافلات في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 فبراير 2017

تحرير الأمير (دبي)

أظهرت إحصاءات الإدارة العامة للمرور في دبي، أن السرعة الزائدة والانحراف المفاجئ والانتقال للمسار المعاكس مع التدهور يمثل أبرز أسباب حوادث الحافلات في دبي، والتي راح ضحيتها 25 شخصاً خلال العام الماضي 2016.

وأوضح العميد سيف مهير المزروعي مدير الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي، أن الإحصاءات تشير إلى تضاعف ضحايا الحافلات العام الماضي، مقارنة بالعام السابق، الذي تسببت الحافلات فيه بـ44 حادثاً، أسفرت 5 وفيات، و63 إصابة (3 بالغة و30 متوسطة ومثلها بسيطة). وأكد المزروعي، أن أجهزة الشرطة والمرور تعمل أقصى جهدها للحد من هذه الحوادث، مطالباً الشركات التي تتبعها هذه الحافلات بإعداد دورات تدريبية بصفة دورية للسائقين والتنبيه عليهم بالالتزام بالسرعات المحددة على الطرق، مع الاهتمام بإصلاح أي عطل في المركبة، لافتاً أن بعض السائقين يقودون بسرعة هائلة.

وحذر المزروعي من خطورة حوادث الحافلات، حيث يصحبها انحراف نحو الطريق المعاكس، ما يؤدي إلى حوادث مروعة، مؤكداً استمرار الحملات على الحافلات الصغيرة، حيث إن هناك تكثيفاً للدوريات المرورية والرادارات المتحركة على الشوارع الرئيسة بالإمارة، مثل شارع الإمارات والشيخ زايد والشيخ راشد بقصد الضبط بشكل عام. وأشار إلى أن الحافلات الصغيرة تسببت في 79 حادثاً أودت بحياة 10 أشخاص، وأسفرت عن 152 إصابة. فيما تسببت الحافلات الكبيرة بـ 51 حادثاً، حصدت 15 شخصاً، وتسببت في إصابة 128 مصاباً.

وناشد مدير الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي كافة الشركات إلزام سائقيه بضرورة الالتزام بالسرعات المحددة على الطرق حماية لأرواحهم وأرواح العمال وسلامة مستخدمي الطريق بشكل عام.

وكانت هيئة طرق ومواصلات دبي قد فازت العام الماضي بالفئة الذهبية للصحة والسلامة المهنية لعام 2015 من الجمعية الملكية للحد من الحوادث بالمملكة المتحدة، وذلك في إطار اشتراطات السلامة المعتمدة بالهيئة، وفق أعلى المعايير العالمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا