• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«المركزي» يطلب من المصارف إعلامه قبل الإعلان عن التوزيعات

«البنوك» تدعم تماسك الأسهم المحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 يناير 2016

يوسف البستنجي(أبوظبي) تمكنت أسواق المال المحلية من التماسك واسترداد جزء من الخسائر التي منيت بها خلال الجلستين السابقتين، بدعم من قطاع البنوك في سوق أبوظبي للأوراق المالية، حيث ارتفعت القيمة السوقية بنحو 5,41 مليار درهم، نتيجة ارتفاع مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع بنسبة 0,79% ليغلق على 4239,04 نقطة، وسط تطلع محافظ استثمارية ومتعاملين إلى بدء الإعلان عن الأرباح والتوزيعات النقدية المقترحة عن نتائج أعمال الشركات لعام 2015، وذلك خلال الأسابيع المقبلة. ووصلت القيمة السوقية إلى 687,28 مليار درهم، حيث تم تداول 363,81 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 366,38 مليون درهم من خلال 4872 صفقة. وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 57 من أصل 128 شركة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 22 شركة ارتفاعاً في حين انخفضت أسعار أسهم 20 شركة، بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات. من جهة أخرى، قال مصدر مصرفي مطلع لـ«الاتحاد» إن البنوك العاملة بالدولة تسلمت خطابات من مصرف الإمارات المركزي مؤخراً، طالب فيها البنوك بعدم الإعلان عن التوزيعات النقدية المقترحة عن أرباح العام 2015، قبل إبلاغ المصرف المركزي مقدماً. وأوضح المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن المصرف المركزي يهدف للتأكد من أن البنوك التي تنوي توزيع أرباح نقدية أوفت بكامل التزاماتها فيما يتعلق بتجنيب المخصصات المطلوبة سواء مخصصات القروض المشكوك في تحصيلها أو المخصصات الأخرى التي تنص عليها أنظمة المصرف، وإنه ليس لديها أية مخالفات تحول دون ذلك. إلى ذلك، قال وضاح الطه عضو المجلس الاستشاري الوطني لمعهد الأوراق المالية والاستثمار البريطاني في الإمارات، إن المؤشر العام لأسواق الإمارات ارتفع خلال جلسة تداولات الأمس، بدعم من أسهم البنوك في أبوظبي، بينما تماسك سوق دبي المالي. وأضاف: إنه رغم انخفاض الأسواق الآسيوية خلال تداولات يوم أمس والأسواق الأميركية خلال تداولات أول من أمس، وكذلك رغم تراجع أسعار النفط، إلا أن الأسواق المحلية استطاعت أن تتماسك وتقلص الخسائر السوقية التي تكبدتها أمس وأول من أمس. وأشار إلى أن ذلك جاء بدعم من عمليات شراء على أسهم قيادية في سوق أبوظبي، معتبراً أن ذلك أمراً منطقياً، لأن الشركات المدرجة في أسواق المال المحلية تقترب من الإعلان نتائج سنة 2015، لا سيما أن مكررات بعض الأسهم تعتبر جيدة، نسبة إلى التوزيعات والأرباح. وقال إن التحدي أمام أسواق المال المحلية ما زال في ضعف قيم التداول وحجم السيولة في أسواق الأسهم، وذلك يعود لاستمرار حالة التردد والحذر حول الآثار المتوقعة لتداعيات انخفاض أسواق المال العالمية وأسعار النفط. وجاء سهم «شركة أرابتك القابضة» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 67,8 مليون درهم موزعة على 54,85 مليون سهم من خلال 737 صفقة. وجاء سهم «بيت التمويل الخليجي» في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 67,15 مليون درهم موزعة على 133,98 مليون سهم من خلال 876 صفقة. وحقق سهم «مجموعة الشارقة» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 1,50 درهم مرتفعاً بنسبة 11,11% من خلال تداول 718سهماً بقيمة 1077 درهماً. وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «شركة الخزنة للتأمين» ليغلق على مستوى0,32 درهم مرتفعاً بنسبة 10,34% من خلال تداول 7754سهماً بقيمة 2191,12 درهماً. وسجل سهم «تكافل» أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول حيث أقفل سعر السهم على مستوى 4,26 درهم مسجلا خسارة بنسبة 9,94% من خلال تداول 500 سهم بقيمة 2130 درهماً، تلاه سهم «الشركة العالمية لزراعة الأسماك» الذي انخفض بنسبة 9,35% ليغلق على مستوى 6,30 درهم من خلال تداول 414 سهماً بقيمة 2608,2 درهم. ومنذ بداية العام بلغت نسبة الانخفاض في مؤشر سوق الإمارات المالي 0,95% وبلغ إجمالي قيمة التداول 1,04 مليار درهم، وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعاً سعرياً 11 من أصل 128 وعدد الشركات المتراجعة 57 شركة. ويتصدر مؤشر قطاع «الاتصالات» المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 0,084% ليستقر على مستوى 3201,63 نقطة مقارنة مع 3204,32 نقطة تلاه مؤشر قطاع «السلع الاستهلاكية» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 0,4% ليستقر على مستوى 1910,72 نقطة مقارنة مع 1918,63 نقطة تلاه مؤشر قطاع «البنوك» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 0,5% ليستقر على مستوى 2865,16 نقطة مقارنة مع 2880,68 نقطة تلاه مؤشر قطاع «التأمين» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 0,6% ليستقر على مستوى 1264,90 نقطة مقارنة مع 1272,92 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الصناعة» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 1,3% ليستقر على مستوى 959,079 نقطة مقارنة مع 972,2 نقطة تلاه مؤشر قطاع «النقل» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 1,6% ليستقر على مستوى 3277,04 نقطة مقارنة مع 3332,67 نقطة. وانخفض مؤشر قطاع «العقار» بنسبة 2,2% ليستقر على مستوى 4733,53 نقطة مقارنة مع 4840,81 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الطاقة» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 2,9% ليستقر على مستوى 69,08 نقطة مقارنة مع 71,2 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الخدمات» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 3,1% ليستقر على مستوى 1345,32 نقطة مقارنة مع 1389,2 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الاستثمار والخدمات المالية» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 4,1% ليستقر على مستوى 3421,41 نقطة مقارنة مع 3567,79 نقطة. «سلامة» تُعين قائماً بأعمال مدير عام التكافل أبوظبي (الاتحاد) قالت الشركة الإسلامية العربية للتأمين (سلامة) إنه تم تعيين جان صافي مديرا لإعادة التكافل والتكافل العام في الشركة بمنصب قائم بأعمال مدير عام التكافل العام والصحي اعتبارا من 4 يناير الحالي، و ذلك بعد استقالة أحمد سامي شريف مدير عام التكافل العام والصحي و مساعد الرئيس التنفيذي الذي تقدم باستقالته من الشركة في دولة الإمارات العربية المتحدة، بحسب إشعار صادر عن الشركة أمس موجه لإدارة سوق دبي المالي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا