• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

لرفع معنويات المحرزي

مارادونا يفاجئ دبا الحصن في غرفته!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 نوفمبر 2017

علي معالي (دبي)

لفتة رائعة لم يصدقها لاعبو دبا الحصن، عندما فوجئوا بوجود مارادونا مدرب الفجيرة بينهم، في غرفة الملابس، خلال فترة الاستراحة بين الشوطين، للشد من أزر عادل المحرزي الذي تعرض للطرد، رغم أن اللاعب مثّل صداعاً في رأس «الأسطورة»، لأنه من أصحاب الكفاءة والعقل المدبر والمحرك لفريقه، وتحدث مارادونا مع المحرزي، وهدأ من غضبه، بعد أن نال البطاقة الحمراء في الشوط الأول.

وتحدث مارادونا إلى المحرزي، قائلاً: حضرت إلى غرفة دبا الحصن لكي أشيد بالمستوى الذي رأيته منك خلال المباريات السابقة، وقرارات الحكام تغضب اللاعبين، في كثير من الأحيان، خاصة في حالة الطرد، ولكن علينا في النهاية الالتزام الكامل، بما يريده «قضاة الملاعب»، وهدفنا جميعاً أن نشاهد بطولة جيدة وعادلة بين جميع الأندية.

وشكر المحرزي مارادونا على اللفتة الجميلة، والتقط «الأسطورة» صوراً تذكارية مع اللاعب، وترك غرفة الحصن، لينتقل إلى لاعبيه، ليستعرض معهم بعض أخطاء الشوط الأول، وما رفع من معنويات مارادونا قبل المباراة، حالة الحفاوة الكبيرة التي قوبل بها من القائمين على دبا الحصن، ومنحوه باقة ورد ودرع النادي.

والطريف أن مارادونا قال مازحاً بعد طرد المحرزي: ارتاح فريقي بخروج اللاعب، مما يؤكد أنه عمل حساباً له، وتحدث مع لاعبي الفجيرة قبل المباراة عن مفاتيح قوة المنافس، والمحرزي أقوى هذه الأسلحة.

ويشعر مارادونا بالتفاؤل الكبير بعد أن نجح «الذئاب» في الفوز خلال الشوط الثاني، وتحدث مع يوسف عبدالله مدير الفريق، من خلال المترجم محمد النجار والذي يعتبر الذراع اليمنى لـ «الأسطورة»، قائلاً: كنت في المباريات السابقة أشعر بالعجز عن التهديف في الشوط الثاني، ولكن أمام دبا الحصن تغير الوضع، وحققنا الانتصار، وهذا يبعث على التفاؤل والثقة في قدرة وكفاءة اللاعبين، وكنت أحاول في الفترات السابقة علاج الأخطاء والعيوب التي تظهر في الشوط الثاني.

ويتوجه مارادونا بعد غد إلى روسيا لحضور قرعة مونديال روسيا 2018، بدعوة من الاتحاد الدولي، وقال: أتمنى أن تقع المنتخبات العربية المتأهلة السعودية ومصر وتونس والمغرب في مجموعات مناسبة، بحيث تتمكن في السير قدماً في الحدث الكبير.وأضاف: التأهل إلى المونديال شرف كبير للمنتخبات العربية التي أتوقع لها ظهوراً مناسباً في روسيا، في ظل متابعتي ومشاهدتي لعدد منها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا