• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

الجودة في مكاتب الخدمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 نوفمبر 2017

عندما نتقدم بملاحظات على الخدمات التي تقدمها مؤسساتنا الوطنية كضمان الوطنية التي ترتبط خدماتها بأهم رافد في الحياة الصحية فإن الملاحظات تأخذ أبعاداً مهمة لأنها تهم كل فئات المجتمع فالكل ملزم بالتأمين الصحي.

نقصد بملاحظاتنا الإشارة لبواطن المشاكل التي نعاني منها في تلقي خدمات هذه المؤسسة أو تلك ونلفت نظر مؤسستنا الوطنية ضمان عندما تفتتح فرعاً لخدماتها في موقع بارز كمركز المارينا مول في منطقة كاسر الأمواج يجب أن تتوقع أن أعداد الزبائن من طالبي خدماتها سيكون كبيراً، وعليه يجب أن تقوم المؤسسة من خلال تقديمها خدمة في الموقع أن تدرس أعداد المستفيدين اليومية في هذا الموقع وتحديد الفترة الزمنية التي يستغرقها إنجاز الطلب وكيفية تطوير الخدمة فيما إذا كانت هناك مشاكل.

من الضروري أن تنتهج هذه المؤسسة وغيرها معايير الجودة في تقديم خدماتها للجمهور ولا تترك الحبل على الغارب وأن لا يقتصر جهدها على فتح مكتب يقدم الخدمة وكفى، فموظف واحد في مكتبها في مركز مارينا مول غير كاف لإنجاز الكم الكبير من المعاملات التي تقدم وعلى سبيل المثال وليس الحصر فقد سجلنا وصولنا للمكتب الساعة الثامنة والنصف صباحًا ولم يأت دورنا إلا في الساعة الثانية عشرة من منتصف النهار كل هذا الوقت في الانتظار الممل قضيناه في التسكع طلوعاً ونزولاً في طوابق المركز مع العودة للمكتب بين فترة وأخرى لمتابعة الأرقام المنجزة من قبل موظف واحد فقط أوكلت إليه المؤسسة إنجاز معاملات تحتاج لعدد من الموظفين.

عيدروس محمد الجنيدي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا