• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

يضم 11 دولة ويقام في جزر المحيط الهادئ

«الخارجية» تطلق برنامجاً تدريبياً حول الطاقة المتجددة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 نوفمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت وزارة الخارجية والتعاون الدولي برنامجاً تدريبياً يشمل 11 دولة من دول جزر المحيط الهادئ، ضمن صندوق الشراكة بين دولة الإمارات ودول المحيط الهادئ، والذي جاء بتمويل من صندوق أبوظبي للتنمية، ونفذته شركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر».

ويأتي البرنامج التدريبي ضمن صندوق الشراكة الذي تم إطلاقه في عام 2013، وبقيمة 50 مليون دولار، حيث عملت «مصدر» على تطوير هذا البرنامج التدريبي والذي تتابع إدارته بالتعاون مع جامعة جنوب المحيط الهادئ في فيجي وشركتان رائدتان في استشارات الطاقة الخضراء وهما شركة الطاقة الأساسية والطاقة المتجددة النيوزيلندية وشركة «أي تي بي» للطاقة المتجددة في أستراليا.

وعقدت ورشة العمل الأولى ضمن البرنامج في مدينة سوفا عاصمة فيجي أواخر أكتوبر 2017، وحضرها 25 مندوباً يمثلون 11 دولة التي نفذت مشاريع للطاقة المتجددة من خلال صندوق الشراكة بين الإمارات ودول المحيط الهادئ، وهي تونغا وساموا وفيجي وكيريباتي وتوفالو وفانواتو وجزر سليمان ومارشال وناورو وميكرونيزيا وبالاو.

وتعقد ورشة العمل الإقليمية الثانية التي تستهدف قادة الرأي والمديرين التنفيذيين في الدول المستفيدة من مشاريع صندوق الشراكة، حيث سيتلقون تدريباً عالي المستوى متخصص في المتابعة والإرشاد قبيل انعقاد الجمعية العمومية للوكالة الدولية للطاقة المتجددة على هامش أسبوع أبوظبي للاستدامة 2018.

كما من المزمع عقد برنامج تدريبي آخر في أكتوبر 2018 يستهدف مديري المشاريع والمديرين التقنيين المسؤولين عن عمليات المرافق والتخطيط ومشاريع الطاقة المتجددة المخطط تنفيذها في دول المحيط الهادئ. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا