• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

نجاح كبير في يوم الفتيات

«الشهيد للجو جيتسو» ترسم لوحة الوفاء بمشاركة قياسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 نوفمبر 2017

ص أمين الدوبلي (أبوظبي)

اختتمت مساء أمس منافسات اليوم الأول من النسخة الثالثة لبطولة الشهيد، والتي تم تخصيصها للفتيات الناشئات من سن الرابعة وحتى الثامنة عشرة، والتي حطمت الأرقام القياسية في المشاركة بعد أن تجاوز العدد الـ 1000 لاعبة من مختلف إمارات الدولة.

وحظي اليوم الأول بحضور مميز من قبل معالي سهيل بن محمد فرج المزروعي، وزير الطاقة والصناعة، ومعالي حسين بن إبراهيم الحمادي، وزير التربية والتعليم، ومعالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي، وزيرة دولة لشؤون الشباب، وعبدالمنعم الهاشمي، رئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي للجو جيتسو، النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي، ومحمد سالم الظاهري، نائب رئيس الاتحاد، وفهد علي الشامسي، أمين عام الاتحادين الآسيوي والدولي المدير التنفيذي لاتحاد الإمارات، ومنصور الظاهري، عضو مجلس إدارة الاتحاد، وفؤاد درويش، مدير عام شركة بالمز سيورت الرياضية.

ولم تعلن اللجنة المنظمة أسماء الفائزات في منافسات اليوم الأول، مؤكدة أن كل من شارك في الحدث فائز، لأن شهداء الوطن مصابيح تنير الطريق لكل أبناء الوطن نحو بلوغ المجد، وتحقيق النهضة، خصوصاً أنهم ضحوا بأغلى ما يملكون، الروح والدم.

من ناحيته، أكد معالي سهيل المزروعي، أن أسرة الشهيد أصبحت أغلى شيء في الوطن، وأنه سعيد للغاية بحضور هذا الحدث لتوجيه الشكر للشهيد ولأسرته، والمساهمة في الاحتفاء بهم في يوم الشهيد، مشيراً إلى أن الوطن يعيش حالياً أياماً مجيدة، وأن الأجيال الجديدة من حقها أن تعرف وتدرك حجم التضحيات التي بذلها الآباء والأجداد لرفعة هذا الوطن، ولذلك فنحن جميعاً من أبناء الوطن نشعر بأن أبناء الشهداء وأسرهم جزء منا، وجزء من عائلة الوطن، وفي كل الأحوال لن نستطيع أن نوفي الشهيد حقه مهما فعلنا.

وقال: «الإقبال الكبير على المشاركة من الفتيات ومن الأبناء غداً، يعكس مدى الرغبة من الجميع للمشاركة في الحدث، والمساهمة في إنجاحه، نظراً لرمزية اسم الشهيد، وفي ظني أن الجو جيتسو أصبحت أكثر رياضة منتشرة في الدولة حالياً، بين الأجيال الجديدة، وأكثر الرياضات تأثيراً في المجتمع، وبالتالي فاتحاد الجو جيتسو أصبح موجوداً في كل المناسبات الوطنية، إضافة إلى وجوده الدائم على منصات التتويج القارية والعالمية، وما كان هذا ليتحقق لولا جهد الاتحاد برئاسة عبدالمنعم الهاشمي، الذي يعتبر كل ممارسي اللعبة في الدولة أبناءه وبناته، وبرغم مشاغله الكثيرة التي أعلمها جيداً، إلا أنه يستمتع بقضاء كل أوقاته مع أبنائه، سواء في المنتخبات أو الممارسين العاديين في البطولات المحلية والدولية، واستطاع الاتحاد برئاسته أن يترجم دعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لهذه الرياضة إلى نتائج وإنجازات». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا