• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الأميركيتان في الصدارة وأفريقيا في الموقع الأخير

500 مليون سائح جالوا العالم في مدى 4 أشهر

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 يوليو 2015

رشا طبيله (أبوظبي)-

رشا طبيله (أبوظبي)

توقعت منظمة السياحة العالمية أن تسجل حركة السياحة حول العالم خلال الفترة ما بين مايو وأغسطس نحو 500 مليون سائح دولي، مشيرة إلى ارتفاع عدد السياح حول العالم إلى 332 مليون سائح بنمو 4٪ خلال الأشهر الأربعة أ الأولى من العام الحالي، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي. وأشارت المنظمة إلى أن النمو المحقق خلال الثلث الأول في عدد السياح يعادل ما تحقق العام الماضي بواقع 4,3٪ نمواً .

وفيما يتعلق بقارات ومناطق العالم، سجلت الأمريكيتان أعلى معدلات نمو بعدد السياح في 4 أشهر بواقع 6٪، حيث حققت منطقة جنوب أميركا أعلى نمو بنسبة 8٪ ثم منطقة البحر الكاريبي 7٪. وتأتي القارة الأوروبية في المرتبة الثانية بواقع 5٪ نمو في عدد السياح، حيث إن منطقة أوروبا الوسطى والشرقية حققت أعلى معدل نمو بواقع 7٪ والجنوب المتوسط من القارة 5٪، في حين أن أوروبا الغربية والشمالية حققت نموا بنسبة 4٪ في عدد السياح.

وفيما يتعلق بمنطقة آسيا والباسيفيك، فحققت نمواً بنسبة 4٪ بعدد السياح خلال 4 أشهر، في وقت سجلت منطقة الشرق الأوسط نموا بنسبة 4٪ أيضا مع استمرار حالة من التعافي في المنطقة والتي بدأت العام الماضي، في حين تراجع عدد السياح في القارة الإفريقية خلال 4 أشهر بنسبة 6٪ بسبب ضعف الطلب على شمال أفريقيا، حيث حققت تراجعا بنسبة 7٪ بعدد السياح في 4 أشهر، إضافة إلى الصحراء الافريقية بتراجع نسبته 5٪.

وقال أمين عام المنظمة طالب الرفاعي «إنه لأمر إيجابي أن نرى أن القطاع السياحي يحقق نتائج إيجابية رغم التحديات الأمنية وعدم الاستقرار في أجزاء متعددة من دول العالم، الأمر الذي يؤكد أن القطاع السياحي يدعم الاقتصاد العالمي ويسهم في تحقيق التطور والتقدم المنشود في جميع دول العالم».

وأضاف أن القطاع السياحي يعتبر جزءاً من التطور الاقتصادي والاجتماعي ويسهم بشكل كبير في إيجاد فرص العمل.

وفيما يتعلق بتراجع السياحة في القارة الافريقية، قال الرفاعي «إن انتشار مرض الإيبولا في غرب افريقيا وحالات عدم الاستقرار الأمني في عدد من الدول الافريقية تعتبر أهم تحديات السياحة الافريقية ودول العالم بشكل عام، حيث يجب العمل والتعاون في مواجهة تلك التحديات ودعم تلك الوجهات حتى تصل الى حالة من التعافي». وفيما يتعلق بتوقعات الأشهر الصيفية، فإن عدد السياح المتوقع خلال الصيف بين مايو وأغسطس والبالغ 500 مليون سائح يشكل 41٪ من إجمالي السياح المسجل سنويا.

وشهدت الحجوزات الحالية للسفر جواً خلال الموسم الصيفي نمواً بنسبة 5٪ للفترة بين مايو وأغسطس، مقارنة بنفس الفترة العام الماضي، حيث تتركز الحجوزات في آسيا والباسيفيك وأوروبا والأمريكيتين في حين تضعف في الشرق الأوسط وافريقيا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا