• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

ابن جذلان يوضح موقف الظفرة

سيلفا يتمسك بفسخ عقده مع الباطن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 نوفمبر 2017

عبدالله القواسمة (أبوظبي)

أوضح الظفرة موقفه من قضية البرازيلي جورجي سانتوس سيلفا الذي يتدرب مع الفريق، بعد مغادرته الباطن السعودي، في اتصال هاتفي أجراه صالح بن جذلان المزروعي رئيس مجلس إدارة النادي، مع ناصر الهويدي رئيس نادي الباطن.

وأكد ابن جذلان للهويدي أن التواصل مع سيلفا، تم عن طريق وكيل أعماله، والذي أكد للظفرة قيامه بفسخ عقده مع الباطن، موضحاً أن قرار العودة إلى النادي السعودي من عدمه بيد اللاعب نفسه ووكيل أعماله وليس بيد الظفرة، كما أوضح ابن جذلان أن فترة الانتقالات الشتوية لم تفتتح أبوابها في الإمارات.

وجاء اتصال ابن جذلان لتوضيح موقف النادي، إلى جانب إيقاف سيل الأخبار التي تتناول القضية بشكل مغاير عن الحقائق، لأن الظفرة لا علاقة له من قريب أو بعيد بمشكلة سيلفا مع الباطن، والتي تنحصر في عدم قيام الأخير بدفع مستحقات اللاعب، والمتمثلة في رواتب ثلاثة أشهر، إلى جانب مقدم العقد.

وحضر مبارك الظفيري نائب رئيس الباطن تدريبات الظفرة مساء أمس الأول، حيث قام بمصافحة جورجي سيلفا لحظة دخوله إلى النادي، وانتظره إلى حين انتهائه من المران، ودخل معه في حوار مطول سعى من خلاله لإقناع اللاعب بالعودة، إلا أن الأخير أصر على فسخ العقد، مطالباً الباطن بالتواصل مع وكيل أعماله، وليس معه بصفة شخصية.

واستند جورجي سيلفا في تمسكه بفسخ عقده مع الباطن، على قرار الاتحاد الدولي الذي منح اللاعبين الحق في فسخ عقودهم مع الأندية، حال عدم حصولهم على مستحقاتهم المالية لمدة شهرين، وهو القرار الذي صدر قبل أسبوعين تقريباً، وجاء بعد ضغوط النقابة الدولية للاعبي كرة القدم المحترفين التي رفعت توصياتها إلى «الفيفا» في وقت سابق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا