• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

محمد بن ثعلوب: 24 يناير يوم تاريخي وفرحتنا بلا حدود

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 يناير 2014

أبوظبي (الاتحاد) - وجه محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس اتحاد المصارعة والجودو والكيك بوكسينج عضو مجلس الشرف العيناوي الشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وإلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة على المكرمة الغالية لرياضة الدولة وقلعة الزعيم وكل سكان مدينة العين بتدشين ستاد هزاع بن زايد.

وقال: «سوف يكون يوم 24 يناير 2014 عيداً للرياضة والرياضيين في العين، كما ستكون فرحتنا غامرة عندما يدشن اليوم الاستاد الذي يحمل اسم سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان راعي الرياضة والرياضيين والاسم الغالي علينا جميعاً».

وأضاف: «ما يرفع من سقف فرحتنا أن المنشأة رائعة، من قيادة رائعة، وتحمل اسما رائعا، وأظن أن الرياضة الإماراتية سوف تكون أكبر مستفيد من هذا الكيان الكبير، لأنه سيكون جاهزاً لاستضافة كل الأحداث الكبرى، ومن حسن الطالع أن رياضة الإمارات التي خطت خطوات مهمة في التطور خلال المرحلة الأخيرة أصبحت لها مرافقها المميزة التي تدعم استمرارية تطورها، ومن بين هذه المنشآت والمرافق سوف يبقى ستاد هزاع بن زايد بمدينة العين له مكانته الكبيرة، ونحن كرياضيين في الدولة محظوظون بقادتنا الذين هم لنا المثل والقدوة في التفكير، والتخطيط، والدعم من أجل الوصول إلى النهضة المأمولة، وبعد أن كانت رياضتنا بعيدة عن باق قطاعات الدولة بمسافة في النهضة، باتت هي الأخرى من القطاعات الناهضة والواعدة بفضل الاهتمام الكبير الذي توليه قيادتنا الرشيدة».

وتابع: «العين كانت حاضرة دائماً في كل الأحداث الكبرى التي استضافتها الدولة، ففيها منشأتها المهمة، وكانت في مقدمة المدن التي تفي بالوعود في خدمة الرياضة، عندما تستضيف الدولة الأحداث الكبرى، وقد كنا أخيراً في قلب حدث مهم هو كأس العالم للناشئين الذي استضافة العين إحدى مجموعاته، ومن خلال إنشاء ستاد هزاع بن زايد الرائع سوف نضيف لأنفسنا رصيداً جديداً ونخطو إلى الأمام عدة خطوات لاستضاف المزيد من الأحداث المهمة، فقد أصبح لدينا 3 ستادات مهمة في العين وهي ستاد خليفة، وستاد هزاع بن زايد، وستاد طحنون بن محمد في القطارة، وفي ظني أن العين من المدن القلائل في العالم التي توجد بها ستادات بهذا العدد والحجم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا