• الثلاثاء 26 شعبان 1438هـ - 23 مايو 2017م
  10:49     إغلاق الطريق المؤدي إلى قصر بكنجهام وطرق أخرى محيطة بالمحطة         10:51    سفارة الدولة في لندن تدعو المواطنين إلى الابتعاد عن مناطق التجمعات القريبة من قاعة الحفلات في مدينة مانشستر التي شهدت الليلة الماضية حادث تفجير أوقع22 قتيلا و59 جريحا ،للاتصال في حال الطوارئ على السفارة 00442075811281        10:57     التلفزيون السوري: انفجار سيارة ملغومة بمدينة حمص وتقارير عن قتلى وجرحى         10:58     التلفزيون: الجيش السوري يدمر سيارة ملغومة بها شخصان قرب مرقد السيدة زينب جنوبي دمشق         10:59     الشرطة تتعامل مع عبوة مريبة قرب محطة فيكتوريا كوتش         11:00     شرطة لندن تغلق محطة فيكتوريا كوتش بعد العثور على عبوة مريبة         11:09     مصدر سوري: أنباء عن سقوط قتلى في تفجير سيارة مفخخة وسط حمص         11:25     ميركل تعرب عن "حزنها" و"صدمتها" ازاء اعتداء مانشستر    

المركزي التركي يتدخل لتحسين صورة الليرة أمام الدولار واليورو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 يناير 2014

اسطنبول (أ ف ب) - تحسنت قيمة الليرة التركية، أمس، بعد أن تدخل البنك المركزي في الأسواق المالية الأجنبية مباشرة للمرة الأولى في سنتين لإخراجها من أدنى مستوياتها.

وكانت الليرة تراجعت إلى 3,1061 مقابل اليورو، و2,22909 مقابل الدولار في ساعات التعامل الأولى، لكنها سجلت تحسناً بحلول منتصف النهار لتبلغ 3,0994 لليورو، و2,2688 للدولار بعد تدخل البنك المركزي.

وتراجعت قيمة العملة التركية بنسبة 10٪ منذ منتصف ديسمبر الماضي، لتسجل أدنى مستوى يوماً بعد يوم تقريباً هذا العام بسبب الأزمة السياسية والعجز المالي المتزايد.

وقال دنيز شيتشيك الخبير الاقتصادي لدى بنك فينانسبانك التركي لوكالة فرانس برس: «هذه أول مرة منذ يناير 2012 يعمد فيها البنك المركزي للتدخل المباشر في السوق بدعوة البنوك مباشرة لبيع عملات». وأضاف «لذا يهدف البنك لضبط أسعار الصرف». والبنك المستقل وتحت ضغط من الحكومة لعدم زيادة نسبة الفائدة لتعزيز النمو الذي تراجع بنسبة كبيرة في السنوات القليلة الماضي، لم يقم ببيع الدولارات حتى الآن إلا في مزادات.

وتراجع سوق اسطنبول المالي بنسبة 0,63٪ ليسجل 66,940,69 نقطة.

ولم يقم البنك المركزي حتى الآن برفع نسبة الفائدة دعماً لليرة، على الرغم من أن المحللين الماليين قالوا إن البنك أعطى لنفسه مجالاً للمناورة لتشديد السياسة النقدية في أيام محددة.وتركيا مثل غيرها من الأسواق الناشئة، ضعيفة أمام خطط الاحتياطي الفيدرالي خفض برنامج التحفيز الأميركي.ويتوقع المحللون مزيداً من التراجع لليرة بسبب التوترات السياسية والنمو الاقتصادي البطيء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا