• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

هرقل وأنطيوس يتصارعان على مسرح طنجة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 يوليو 2015

محمد نجيم (الرباط)

تزامنا مع انطلاق عطلة الصيف، تبدأ فرقة «باب البحار» تقديم عملها المسرحي الجديد «طنجيتانوس» في عدد من القاعات المسرحية المغربية في مدينة طنجة ومدن مغربية أخرى منها: الفنيدق، العرائش، والمضيق.

«طنجيتانوس» التي كتب نصها الكاتب والمسرحي المغربي الزبير بن بوشتى وأخرجها عبدالمجيد الهواس ووضع سينوغرافيتها عبد الحي السغروشني ويشخصها كل من: رشيدة نايت بلعيد، سلمى المختاري، جيهان الخلوي، سكينة خمور، يونس بن شكور وعلاء قداري، شخوص هرقل وأنطيوس، ديجانير وطنجيس، تحكي عن الصراع المميت بين هرقل وأنطيوس.

المسرحية، كما يقول مؤلفها، عرض أركيولوجي يقوم بحفريات في جيولوجيا الأسطورة بحثا عن المغرب المتوسطي الضارب عميقا في قدم التاريخ. فيما يصفها الناقد المسرحي الدكتور حسن المنيعي، بأنها نقطة تحول في مسار الكتابة الدرامية لدى الزبير بن بوشتى، لتميز أسلوبها عن الكتابات السابقة واندراج موضوعاتها في مجال الأسطورة.

ويضيف: «إن المسرحية حملت عنوانا من رحم الأسطورة، وهي تجسيد فعلي لمشروع بن بوشتى، العاشق لمدينته طنجة والمهووس بحاضرها وكذا بماضيها، والرامي إلى الكتابة عن مدينة البوغاز وفضاءاتها، وتخليدها في إنتاجات أدبية. فالركض وراء الانتصارات يجعل بطلها المقدام هرقل يبحث بعماء عن السعادة في الموت، حسب الناقد المسرحى محمد يوسف، الذي يضيف أن انطيوس غريمه يبحث عن الانتقام في الاختراع والتحدي الدونكيشوتي، وطنجيس تبحث عن الحب في استسلامها لمشيئة القدر، وديجانير عن الحب في الغضب الذي يفقدها الصواب فتتسبب في تسميم زوجها.

ويؤكد يوسف إننا أمام عمل ارتبط منذ البداية بالأساطير وتراجيدياتها التي لا احد يستطيع ان يفلت من مصيرها المحتوم. الأبطال يشبهون إلى حد كبير الحيوانات البرية التي تجد نفسها في مكان من طريق المصادفة، فتظل تدور حول نفسها فيه، حتى تضطر في النهاية إلى التهام بعضها البعض. فالحب يوقع محاوريه في الخطأ، وعلى الرغم من قوة أبطاله، يرفضون ان يختاروا بين العقل والعاطفة، فتقودهم نزواتهم وطموحاتهم نحو الموت. وهذا ما يجعلهم ينتمون إلى التراجيديات الكبرى.

وسبق للمسرحي المغربي الزبير بن بوشتى أن كتب العديد من الأعمال المسرحية التى إستحسنها الجهور والنقاد منها مسرحية «رجل الخبز الحافي» التي إستوحاها من حياة الكاتب الطنجاوي والعالمي محمد شكري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا