• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

رغم عقبات «هنجارورينج» لسائقي «الفورمولا - 1»

«ويليامز» يتحدى «الصانعين» في «الجائزة الكبرى»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 يوليو 2015

بودابست (د ب أ)

أبدى فريق ويليامز ثقته في تقديم عرض قوي خلال سباق الجائزة الكبرى المجري الذي ينطلق بالتجارب الحرة غداً، ضمن منافسات بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا - 1، حيث يشكل السباق فرصة جيدة أمام الفريق لتقليص الفارق الذي يفصله عن فيراري في الترتيب العام لفئة الصانعين.

وقال السائق فالتيري بوتاس في تصريحات لموقع الفريق على الإنترنت «يجب أن نتطلع إلى تقديم سباق قوي ومواصلة الانطلاقة التي بدأناها.. المضمار يختلف بشكل كبير مقارنة بالسباقات الأخيرة لأنه يشهد المزيد من الندية ويتضمن منعطفات بطيئة أكثر، ولكن تطوراتنا ركزت على مثل هذه الحلبات».

ويحتل فريق ويليامز حالياً المركز الثالث في الترتيب العام برصيد 151 نقطة ويتأخر بفارق 60 نقطة فقط عن فيراري صاحب المركز الثاني، بينما يحتل مرسيدس حامل اللقب الصدارة برصيد 371 نقطة ويتنافس سائقاه لويس هاميلتون وروزبرج على لقب بطولة العام لفئة السائقين.

ويعد الفنلندي بوتاس وزميله البرازيلي فيليبي ماسا من أقوى المرشحين لأحد المراكز الثلاثة الأولى في سباق المجر المقرر على مضمار هنجارورينج البالغ طوله 4381 متراً.

وكان الفريق قريباً من انتزاع أحد المراكز الثلاثة الأولى في السباق الماضي بمضمار سيلفرستون في أوائل يوليو الجاري، ولكن أخطاء استراتيجية أهدرت الفرصة رغم الانطلاقة الرائعة لسائقيه.

وقال ماسا «هذا المضمار لا يناسب سيارتنا لأن سرعته قليلة، ولكننا طورنا السيارة كثيراً خلال السباقات الأخيرة بعدة تعديلات تمكننا من تقديم أداء جيد في هذا السباق».

ويحمل سباق المجر ذكريات خاصة لماسا، حيث احتاج لعملية جراحية في عام 2009 عندما تطاير جزء من سيارة أخرى ليرتطم بخوذته ويثقبها ويصيبه في الرأس.

وقال ماسا «المجر تشكل مكاناً خاصاً بالنسبة لي، لدي الكثير من المشجعين هناك بعد الحادث الذي تعرضت له في 2009، حيث ألقى الدعم من قبل الناس منذ ذلك الوقت، وهذا أمر رائع».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا